من أعمال الفنان محمد الشريف.
شعر

رحى أمي

Mohammad_Esharif (4)

قدّهـا أبي بقادومه من إرادة صخرة
وأهداها ذراعي أمي
تدوّرهـا ذات اليمين
وذات الشمال
وقلبها مبسوط
لقبضة القمح
مبهوراً بشذى طحينهـا
كم مرة نمت
ـ على رجع لحنها ـ
في حضن أمي
………………………..
تلك إذاً رحى أمي
مصدر رزقنا
كم أطعمت من سائل
وكم داعبت من حالم
وكم هدهدت أرِقاً
وكم أيقظت عشقاً
على قلبها
لم تزل بصمة أمي
وكلّما دُوّرت
يفوح شذى أمي
………
………………..
……………………………………
لم أزل
أسمع صداهـا
مخلوطاً بثغاء الماعز
وتقافز الحملان
بالأرض التي اهتزت
تحت المحاريث
وربت بالسواعد
فأنبتت كلَّ
حلم جميل
بالجواد الأصيل
يستعير كبرياءه
من روح فارسه
………………………..
رحى أمي
وموسيقاهـا
عذوبة لحنها
تداعب أحلام الصبايا
وتستشرف القمح
في أفق المُـزن
أملاً تطرحه
لضنك العيش
ودعوةً للمقاومة
وإن نكن
بعنا الحقول والمراعي
وأهدرنا الخير المعقود
في نواصي الخيل
وجئنا برغيفنا
من غيم الآخرين
فلم تزل
رحى أمي
قابعةً في القلب
لأنها لا تباع …

مقالات ذات علاقة

يُنادمني وتر زرياب

مفتاح البركي

إن لزم الأمر

فرج أبوشينة

مريم

مفتاح البركي

اترك تعليق