أخبار

رابطة الأدباء الليبيين تدين التطبيع وتدعو للمقاومة

الطيوب

رابطة الأدباء والكتاب الليبيين


عبر صفحتها الرسمية على الفيسبوك، أصدرت رابطة الأدباء والكتاب الليبيين بيانها الذي أستنكرت فيه إعلان التطبيع مع إسرائل، معتبرة أن هذا القرار خيانة لقضية العرب المركزية، القضية الفلسطينية. داعية اتحاد الأدباء والكتاب العرب لقيادة تيار المقاومة.

.. بيان ..

إن رابطة الأدباء والكتاب الليبيين، وهي تتابع تطورات الأوضاع إلى ما هو أسوأ على مستوى قضية العرب المركزية (فلسطين) وهو ما تدينه بكل اللغات عدا العبرية، لتؤكد مضيها قدما في درب النضال الثقافي الذي يكرس (القدس) ككلمة سر لاي تحول، وعنوان لكل تطور، ونؤكد أن الأنظمة السياسية التي تدير أوضاعنا العربية البائسة بما تقدمه من تنازلات برعاية إمبريالية، إنما تعبر عن خذلانها لشعوبها الرافضة تاريخيا للتطبيع مع العدو الصهيوني، وكيانه يظل غاصبا مغتصب مهما كانت المساحيق التي تغطي وجهه القبيح…

إننا ندعو كل مثقف وإديب ومبدع وكل مؤسسة ثقافية، تنتمي للامة العربية شعارا وبرنامجا، وفي مقدمتها اتحاد الأدباء والكتاب العرب، الذي نعتز أننا من مؤسسيه، إلي قيادة تيار المقاومة الثقافية في رفض التطبيع مهما كانت صوره، وستظل القدس لنا وإن طال الزمن ..

مقالات ذات علاقة

تاريخ الجنون على طاولة تاناروت

المشرف العام

متحف لطائرة أمريكية في طبرق

المشرف العام

تجليات الرمز الديني في الشعر الليبي الحديث

المشرف العام

اترك تعليق