شعر

ذودوا عن الوطن العزيز “بِحَجَرِهِ”

في ذكرى ثورة الحجارة

ثورة الحجارة (الصورة: عن الشبكة)


جند الحجــــارة انتـــــم الأبـــــطال
وبعزمـــــكم تتحقق الآمــــــــــــــال

لا تلــــــــــــومونا فإنا عــــــــــــزّل
وسلاحنا لحــــراسة الأنــــــــــــذال

سفـــهاؤنا أمـــراؤنا لا تعجبـــــــون!
أخيارنا حــول رقابهم لفّت حـبـــال

لا تسألــــون عــــن النقــــود فــــإننا
كــرمــاء نعـطيها ضعاف الحـــــال

لا تقولوا بأن القــــــــــدس “محجّهم “
فإلى عواصم الغرب يشدون الرحـال

عــشرون ربّا لنا وواحد ربــكـــــــم
وتفاهم الأربـــــاب جـــدّ مـحــــــال

كـــــــلّ بــــرعي قـــطــيعه مسرور
نحــني الرؤوس تحــــية الإجــــــلال

لا تغـــــــرنكم أجسامــــنا “فــيلـة “
مساكين! أّمّـــا عـــــقولنا أطــــــفال

لا تيأسون مــــن الحياة فـــــــــإنها
رغــم القساوة تصنعــكم رجـــــــال

شــــدّوا العزائم واستعــــدّوا لوقعة
فالحـــــرب بينــــكم وبينهم سجــــال

ذودوا عن الوطن العزيز “بحجره”
مقلاعــــكــم عــليهم اشـــــدّ وبـــــال

عـــزاؤكم فـينا بــأن يأتيكم جــــيل
قريبــــــــا يلعـــــــن هـــذه الأجيــال


طرابلس ليبيا 1991 م

مقالات ذات علاقة

نذير الوقت

فريال الدالي

إلى السيدة الشيخوخة

أسماء الأسطى

لا تطل الوقوف أمام بابي، وراءك الريح

عاشور الطويبي

اترك تعليق