طيوب عربية

ذكريات الأصدقاء

كرم الشبطي – فلسطين

ذكريات الاصدقاء

كنا نلتقي ونضحك

في كل لقاء نفرح

نسخر نشعر نعانق

جنون في غير مكان

طفولة مراهقة شجاعة

كان يحسب لنا حساب

كما يقال عند العرب

نحسد في كل لحظة تجمع

ما اكثر الحكايات بنا

لا اعلم ماذا اذكر منها

عبثنا في السلاح مثلا

سهرنا في ليالي المخيم

جرينا في مقارعة الاحتلال

لعبنا في ساحات كبيرة

غناء ورقص وطرب وتاليف

عمل وجهد وتكريس لحالة

طلائع شبيبة لجان عسكر

كتاب قراءة ورقة توزع

جلسات تنظم وتنظير يؤطر

مسيرات مواجهات التحام

وفي بعض مراحل الحياة

نخرج للطبيعة الجميلة

مغامرات ولا في الخيال

حقيقة كانت تجسد وتبني

معنى الوفاء وصدق الاحلام

مواساة لكل من يستحق

بيوت فاتحة علي بعض

مثل جنة فقيرة علي الارض

فيها الاخ والصديق فعلا

فيها الرجال والنساء

فيها الرفيق والوداع

فيها الحضورة والثورة

فيها الام ورائحة الوطن

فيها قسمة الرغيف صدق

فيها مساندة الفقير

فيها الكثير والكثير

فيها الرسائل المشفرة

فيها الكنز الحقيقي

فيها وفيها وفيها وفيها

ليتنا بقينا فيها حقا

لكنها سنة الحياة

وهكذا يقال عن الفراق

ونحن العرب لا نعرف غيره

ونضع مليون مسمى لنحميه

ولا نعرف كيف نصون انفسنا

مليون حجة تضعنا في كفة

ترجح لصالح عنصرية التفرقة

كبرت ووصلت لكل انحاء فلسطين

وطالت من المحيط للخليج

قراءة تاخدني لمشهد حزين

كيف واجهنا الموت مبتسمين

وكنا نفخر ولا يهمنا شيء

ندفع من جيوبنا لنعزز قيمة

حلمنا فيها الحرية للجميع

اين نحن اليوم

كل واحد فينا مسجون داخله

يبحث عن رائحة الماضي ويحن

لا نخفي ألمنا من واقعنا

ملوث ولا تحتمله مليون كلمة

كرسوه في سلطة وحكم وعبث

انقسام ظلم الكل وقتل الشعب

وليس وحده ومعه بوصلتنا

انحرفت كما انحرف الكثير

اسف شديد لا يعبر عن حقيقة

لكنها حقيقة مؤسفة جدا

يدركها الكل فينا ويهرب

وتحولت صرخاتنا لسراب

في عالم ازرق وهمي اكثر

من اي فعل وردة فعل تحترم

غاب المشهد

كما غيب بروح كل شهيد

ونزف كل جريح

وحرمان كل اسير

والبيوت تقرع نفسها

ولا احد يستجيب

لا لصوت عقل

ولا لنبض اصيل

حسابات الساسة

تهلك تميت

تبقينا في مضيعة

ولا تؤسس لحلم جميل

كما كان بكل طفل صغير

وليتهم مجددا يصغرون

ويعودون لرشدهم الوطني

دون رايات قبيحة

شلت كل الجسد

من الجنوب للشمال

من الشرق للغرب

ويبق السؤال مفتوح

لنا وللعرب اجمع

ماذا نريد

وكيف نحمي اجيالنا

وما طبيعة التربية

مال او كبونة مقدمة

او رشوة لنصمت اكثر

هل هذا حل يقنع عاقل

ومن يتحكم فينا اليوم

ظلام الليل بكل كذب وخداع

يسكنه ستار اسود

كما كل قناع يلبس

اشتقت للوجوه حقا

وللروح الثورية فعلا

وانا لا املك غير ذكريات

تؤرقني وباتت تقض مضجعي

ليس خوفا على نفسي فقط

بل علي وطن اكبر منا جميعا

مقالات ذات علاقة

معارض الكتب بين الثقافة والتسويق والفولكلور

المشرف العام

وسط الزحام

المشرف العام

محجر العين ساحة التحرير

المشرف العام

اترك تعليق