طيوب النص

خوابي اليقين

من أعمال الفنان المصور أحمد السيفاو

الكتابة متاهة الشّك

تخاتلُ اليقين

كسماءٍ بعيدة

تحيكُ من أزرقها مدائن الدهشة

تجهشُ بالخجل من فرطِ الفضيلة

النص المهيب الذي أيقظ اللهفة

ترك أثرًا على حافّةِ نسياني

غفا على ذراع العهود الناعسة

تتثاءب بقلق، حين تنصتُ النوافذ المطلة على السراب

لهمهمة الانتظار، تحكُّ ندبات الملل

يتسرّبُ ملح الجروح من قبضةِ الريح، كحصانٍ جموح

يتطاير من حافره الشرر

بخطًى طازجة التماهي، تسبقني الظِلال بخطوة

نحو غروب يتجاوز وحشة الليل

يخمشُ ملامح نصٍّ مثلوم

الداهمُ لنافذتي الملول

النص الذي يقف على رؤوس أصابعه

لتتعرّى سيقانه دون وعيٍّ

يسمعني دهشة الغيم

ينكشفُ سِرَّ تشرّدي في دهاليز اللغة

وأتجلّى في متاهاتِ دروشتي الحزينة

مقالات ذات علاقة

كنت بيَّاعا شقياً في أرضي

المشرف العام

ليل المدينة

يوسف الشريف

أحتاج فراغأً لأتنفس

نعمة الفيتوري

اترك تعليق