من أعمال الفنان التشكيلي علي الزويك
طيوب النص

خربشات ملونة – 21

من أعمال الفنان التشكيلي علي الزويك

1 – السادة والعبيد

قلت لها :  ياسيدتي . .قالت : ياسيدي لسنا من السادة . . نحن للهوي عبيد . . إن العبودية للهوي . . فوق مرتبة السيادة

2- ( زلة لسان )

 كانت مرهفة المشاعر . . تملك قلبا هشا . .حتي أني أهمس كلماتي بهمس أكبر . .زل لساني يوما وقلت أف . .ألف وفاء
لم تنم ليلتها . . فقد غرقت وسادتها في بحر من الدموع

3 – ( جراح )

نزوي إلي ركن شديد يخيط جراحه بإبرة لضمها خيطا من صبر

4 – ( العيون السود )

غدت سوداء يوم ان ولدت وزادت فوق سوادها سوادا بكحل تجمل بالغضب . .
تبغي حربا ضروسا تشعل نارا وقودها العاشقون من حطب . .
صرعي من حولها حملوا علي الاعناق ترقبهم وقد علا منها الحاجبين في عجب . .
قتلتهم وما علمت أن السهام وإن لم تصبهم تصب . .
شهداء في جنة الخلد مسكنهم لا ينالهم فيها تعب ولا نصب . .
كم من دم سوف تلقي الله به وعنه ابدا لم تتب . .
لكن رحمة الله أوسع من أن يخلق شيئا جميلا تم يصليه بلهب

5 – ( تباريح الهوي )

حنين يضاجعني المنام وما به غير أشواك تدمي الجسم والقلب ما فتأت
جراحا تنزف طول الليل حل الفجر ما برأت

عين من هول ما بها كفت دموعا منها لا نزلت
خرس اللسان أن يبوح بأوجاع بالنفس قد همت

تباريح الهوي أحاطت بالروح والجسم ضمت

6 –  العزيز

نحملهن سيات العزيز . .لا ما نهونه وعلي قدر المحبة نصونه تبان خزرات في العين من مكنونه .

7 – العقل والقلب

قاب قوسين أن تزل . . تعلقت بتلابيب عقلها . . أنقذها من شفير الهاوية . . ومنذ ذلك اليوم وهي تحترمه
أما قلبها . . فصمت أذنيها وعينيها أن تنساق وراء نزواته.

8  – ( دهشة )
رأيت حروفك يوما وقد تزينت لعقلي فأصابته بالدهشة . .
قرأتها مرارا وتكرارا لأتبين ملامح صورتك المخيفة بين السطور
لعل قلبي يصاب بالدهشة أيضا . .
9 – ( علامة فارقة )

أنت علامة فارقة في حياتي وفي نصوصيأيضا
فليس ما كان قبلك مثل ما هو بعدك
وليست الحروف هي نفسها مذ عرفتك

 مع إنها ثمانية وعشرون حرفالكن ترتيبها صار مختلفا

  مع أنني كنت أكتب بقلمي إلا أنني صرت أكتب بقلبي

10 – قلم عاصي

عذرا ياسيدتي أن لامست حروفي شئ من كبرياؤك . .
فلا سلطان لي علي قلمي . .إنه يكتب ما يمليه عليه القلب لا العقل . .

مقالات ذات علاقة

حصاد الهباء

ناصر سالم المقرحي

فرحنا.. خوفكم الدائم

رأفت بالخير

حياةٌ معكْ

محمد إبراهيم الهاشمي

اترك تعليق