طيوب النص

ختام الملتقى الوطني الثاني للإبداع

اختتمت مساء أمس الاثنين 26 ديسمبر2016، بقصر الخلد، بمدينة بطرابلس فعاليات الملتقى الوطني للإبداع الثاني، بحضور السيد “حسن أونيس” رئيس اللجنة التسييرية للهيئة العامة للثقافة، وجمع من المبدعين في شتى المجالات الثقافية والفنية والفكرية.

الملتقى الوطني الثاني للإبداع

الملتقى جاء تحت شعار (الثقافة تجمعنا)، وأقيم خلال القترة من 24 إلى 26 ديسمبر الجاري، مواكباً للذكر الـ65 للاستقلال.

بدأ مراسم حفل الختام بتلاوة مباركة من الذكر الحكيم تلاها القارئ “ميلود التائب” ثم النشيد الوطني.  ليتحدث السيد “عبدالحكيم القيادي” عضو اللجنة التسييرية بالهيئة العامة للثقافة، في كلمة حي فيها كل الجهات التي ساهمت في إنجاح فعاليات الملتقى، كما قدم وافر الشكر للمثقفين والفنانين والأدباء على حضورهم ومشاركتهم المتميزة بالملتقى.

ليلقي السيد “عبد الرحمن القلالي” رئيس لجنة الثقافة ببلدية طرابلس، كلمة أشاد فيها بالجهود الكريمة التي بذلتها الهيئة العامة للثقافة، من أجل إقامة ملتقى يجمع المثقفين والأدباء الفنانين الليبيين، وهو ما اعتبره مكسباً وطنياً يعمل على توحيد الجهود والامكانيات للمساهمة في بناء الدولة.

الملتقى الوطني الثاني للإبداع

تليت بعدها الصياغة العام للملتقى الوطني للإبداع الثاني والتي تلاها السيد “الكوني السويري” رئيس الملتقى.

وتخلل حفل الاختتام إقامة حفل تكريم، لطاقم طائرة الخطوط الجوية الافريقية المختطفة، والتي عادت بسلامة الله الى أرض الوطن وعلى متنها 118 راكبا من ضمنهم 28 مبدعا ومثقفاً، من ضمن المشاركين في الملتقى، حيث وزعت عليهم شهائد تكرم ما بذلوه من جهود تكللت بأنهاء أزمة اختطافهم بسلام، كما قدمت باقة ورد للطاقم باسم المشاركون في الملتقى الوطني الثاني للإبداع.

وفي الختام تلي بيان الملتقى الوطني للإبداع الثاني، وأقيمت بعدها أمسية شعرية أحياها عدد من الشعراء من مختلف أنحاء ليبيا.

مقالات ذات علاقة

صديقي الذي هناك..!!

ناجي الحربي

مُضيئاً في حضنُكِ أنام

مفتاح البركي

خربشات ملونة – 12

محمد ناجي

اترك تعليق