أخبار

خبر صدور العدد (الأربعون) من مجلة رؤى الفصلية برعاية وكالة الانباء الليبية

تقرير: فاطمة فوزي بن دردف

العدد 40 من مجلة رؤى


صدر صباح يوم الخميس 3/ أغسطس العدد (الأربعون) من مجلة رؤى الفصلية برعاية وكالة الأنباء الليبية، يزين غلافها الخارجي لوحة للفنانة المكسيكية المولد (ليونورا كارينجتون) وهي من كبار الفنانين المدرسة السريالية.

هذا وقد شارك بالعدد الجديد نخبة من كبار الأدباء والمبدعين بالعالم العربي، ليبيا، تونس، المغرب، العراق، مصر، الجزائر، الأردن، اليمن. 

 يفتتح العدد مقال فكري بعنوان: “ميشيل فوكو والاستغراب الداخلي” للكاتب جميل حمداوي، ثم يأتي مقال “المسرى الفلسفي لحقوق الإنسان” لعزيز غنيم، وفي السياق نفسه نقرأ ” الاستعمال العمومي للعقل وايتيقا التواصل عند هابرماس” للفيلسوف التونسي زهير الخويلدي، مقال “من الهيمنة اللاهوتية إلى الهيمنة الوضعية نقد الأسس المنهجية للوضعية”  للكاتب سعيد السلماني، مادة مترجمة للدكتور: فريد أمعضشو تحت عنوان (ما الفيلولوجيا) وهي من تأليف: ج- سيوفي/ د.ف. رايمدونك ، ويختم باب المقالات الفكرية  حوار محمد أشويكة حول أعمال المفكر المغربي عبدالكبير الخطيبي ترجمة الدكتور: محمد معطسيم.

ونقرأ في باب السينما مقالا تحت عنوان: “السينما حوار الفنون وتلاقي التقنيات” للناقد الطاهر الطويل، “الصورة قبل أن تدمرنا” للدكتور: سليمان الحقيوي، وأخيرا، حوار ماريكز مع المخرج الياباني “أكيرا كيروساوا” عن الأدب الروائي والسينما ترجمة: الكاتب المصري هاني حجاج.  

 وفي باب المعرفة والتاريخ نطالع “كاميناندو” الطبيعة فضاء للتعلم للفيلسوف المعاصر فريدريك فان إنغن ترجمة: الكاتب المغربي عبدالرحمان إكيدر، مقال عن مدينة طلميثة الليبية “بطوليمائيس: المدينة الملوكية” للكاتب الليبي حسن المغربي، “جدلية العلاقة بين الاستعمار والهوية الثقافية مدينة الجديدة المغربية نموذجا للكاتب: مراد الخطيبي، ويختم هذا الباب الكاتب الليبي فتحي نصيب بمقال حول النظريات المفسرة للتاريخ –التاريخانية والتفسير الحتمي. 

أما في باب المقالات النقدية نقرأ مادة بعنوان (الجذور التراجيدية للفن النتشوي) للكاتب عبداللطيف بطاح، “الجنون في اللغة والفلسفة والشعر للكاتب التونسي محرز راشدي، بلاغة الأسطورة العربية القديمة (أسطورة إرم ذات العماد لياقوت الحموي أنموذجا) للدكتور: محمد الغرافي، مادة عن ديوان (خصال الماء) للشاعر صلاح بوسريف بقلم: نصر الدين شردال، مزامير عباس داخل حسن للكاتبة الأردنية د.سناء الشعلان، ويختم هذا الباب مقال “محمد برادة: الناقد التأويلي” للكاتب المغربي رشيد الخديري.

 وفي باب الإبداع نطالع قصة (العين السحرية) للروائي المصري عبدالسلام إبراهيم، (فكرة ما) للقاصة الليبية سهام الدغاري، (علبة حليب) للقاصة المصرية هناء نور.

وفي باب الشعر نقرأ “رسالة حب” للشاعر الليبي حمزة الفلاح، “في آخر الليل” الشاعر الليبي مفتاح العلواني، “بعيدا عنك” للشاعرة الليبية فيروز العوكلي، “يشبهني كثيرا” للشاعرة الليبية نورهان عبدالحق، “أغنية بذيئة” للشاعرة الليبية صفية العايش، وأخيرا نص “تفاحة الغواية” للشاعرة العراقية زينب الأعوج.

وتختم المجلة العدد ببحث أكاديمي محكم بعنوان: شعرية الجسد من الذات الفاعلة إلى إدانة الآخر للباحثة المصرية رشا محمد محمود الفوال.  

الجدير بالذكر إن مجلة رؤى الثقافية، مجلة فصلية محكمة تصدر برعاية وكالة الانباء الليبية، يرأس تحريرها الأستاذ نور الدين الماقني، ويدير تحريرها الكاتب: حسن المغربي، ومن إخراج الصحافية/ فاطمة بن دردف.

لللاطلاع على العدد (هــــــنــــــا)

مقالات ذات علاقة

إقامة مهرجان “راديونا” للإبداع الإذاعي في نسخته الثانية ببنغازي

المشرف العام

صدور الترجمة العربية لزوجات من اليابان

مهند شريفة

مكتب الثقافة بمصراتة يدعو الأطفال للمشاركة في معرض للمواهب

المشرف العام

اترك تعليق