من أعمال التشكيلي محمد الحاراتي
طيوب النص

حروف مموسقة

نيفين الهوني

من أعمال التشكيلي محمد الحاراتي

 1

اقترب من عطر إزهارك  قبل أن تذوي على أغصان ربيع عربي مفترض وأصلّي للقادم من غياب وللراحل من أوجاع .ثوان من دمع وينفرط العقد  ليس لهذه الغيمة بيت تأوي إليه ليس لهذه الدمعة طريق تعبره إليك وليس لدى مؤونة تكفي حتى انتظر شتاء آخر يأتيني دونك لذا أرجوك عد إلي سالما

2

رحيل تلو رحيل وموت اثر آخر وانتهاء لابد منه ونهايات لبدايات وشيكة وئد في المهد لولادة متعسرة إنها انطفاء قبل الاشتعال هكذا هي الحياة دمعة حارة ودمعة مرة ودمعة حائرة ودمعة حرة وكما عهدتني دوما صلبة إلى حد الانكسار ولينة لا تنثني يكسوني البرد فتغطيني النار وتملؤني العتمة في وضح النهار وارحل أملا  يخذوهم للانتصار

3

قبل ألف باقة وبضع مئات من الياسمين كنت أيها القديس ترتب حديقتك في باقات تقدم الأولى لتلك التي هدهدت في القلب فرحاً طارئاً , وتقدم الثانية لتلك التي أيقظت في الروح حزناً شفيفاً , وتقدم الثالثة لتلك التي رسمت في المخيلة شعراً مؤبداً , وتحتفظ بما تبقى من الباقات للحالات الطارئة المباغتة .‏

4

أتدرى رحل ضياؤك  حين تناسيت ترانيم الغيم ومعزوفات شتائنا المحتمل  أتدرى صاحبني ضباب الشمس  عندما هجرني وهج المطر أتدرى بدأت اغزل دموعي بساط تمشيه حافي الوجد وانقضى العمر هرمت طفلتك الصغيرة فانحنت موتا للحياة

 

مقالات ذات علاقة

صورة فوتوغرافية

أمل بنود

مكتبة الإسكندرية تغيد فتح أبوابها

المشرف العام

خربشات ملونة 11

محمد ناجي

اترك تعليق