من أعمال التشكيلي محمد بن لامين
شعر

حبلٌ ُسرِتها

Mohammed_benLamin_01

 

قلقٌ أنا بها

توقظُ شهوتي ،

و أفيضُ ملتهباً

بماءِ خلقها ….

……………………….

 

تُربي موجتها على
راحتي تلك المُبتلة
بندى اللهفة

..

هي أمرأه تنشرُ تُفاحاً
مُحرماً يسيلُ من
حبلِ سُرتِها

..

و أنا النارُ
و الماء ..
أنتبِذُ مُطمئناً
لثغتها
:
:
:

اهدهدُ وردها

بغنائي

و أحسدُ الندى

على شفتيها …

 

سكرانٌ هذا الليل
في أحداقها
كأسٌ أعُبُهُ
و احتسيه
قليلاً
قليلا
:
:
:
تترُكُني أركضُ 
مثل الأيائِل
بي شهوة الغناء

 

مُشظٍ أنا بها …..


لا زلتُ أُصلي
على ربوةِ البياض
مرتدياً جناحينِ
من حُلم ….

مقالات ذات علاقة

لا بأس من موتٍ آخر

محمد زيدان

على الحافة

سميرة البوزيدي

فِي سماءِ المدينةِ ..

فوزي الشلوي

اترك تعليق