طيوب النص

جموح

من أعمال التشكيلي رمضان أبوراس
من أعمال التشكيلي رمضان أبوراس

1
أنت لازلت حياً
تتحسّس العالم
من حولك،
تنظر بعينَيِ الصّفاء،
وتتنسّم روحك بعمقٍ.


2
أنت لازلت تسمع
صخب النّهار،
وسكينة الليل،
وإقدام المارّة،
وزحمة الشّوارع
اللامبالية بالأوبئة،
تتذوق التّائه
من حكاياتٍ لم
يسردها الموت بعد.


3
أنت لازلت تحلُم،
تنتشي، وتحلّق
بخيالاتٍ جامحة
لا حدّ لها.
وتتحسّس جسدك
الّذي يخفُق،


4
أنت لازلت أنت
تعدّ من خطفتهم
كورونا،
وخذلان سادة
المشهد الرتيب،
تسرد بمخيلتك
المرتجفة
كلّ الوجوه
الّتى
فارقتك
دونما وداع،
وترمق بعينيك
أركان غرفتك
التى قد تغادرها
ولا تعود،


5
أنت
ما عدتّ
أنت،
والخوف يترصّدك
كتائب،
عسكر،
برلمانيّون،
وزراء زائفون،
ورئيس مقنّع،
لا يعرف شكل
القناع الّذي يرتديه.
ورجالُ أعمالٍ
يجلبون حاويات
التّراب بفخر،
ويبيعونك وهم
الأيّام السّعيدة،
وعلبةُ الحليب
بشقاء يومك.


6
أنت،
يا أنت؛
هل لازلت
تجهل
من
أنت؟


..7
أنت الخواء
إن لم تخلّص جسدك
المخنوق بهم،
وأنت الخواء
بالفعل
إن
لم
تصنع ثورة
بوعيٍ
أو
بغباء!
لا يهمّ.
..

مقالات ذات علاقة

حريق الكلمات

المشرف العام

أيها الولد

محمد بن لامين

كلاهما يبدآن بفكرة

علي بوخريص

اترك تعليق