طيوب عربية

توكتوك جياد الرافدين

هايكــو

أكد الجبوري – العراق

التوكتوك البطل (الصورة: عن الشبكة)


التوكتوك
تسبق العاصفة٬
التوكتوك جياد الرافدين.!
***
تترك صهيل يعم خيام ساحة التحرير
صوت حلو من العناد٬ أعراف أنوار
تسمع مع خيول الريح.
***
رنين الصدى صراخ
الأحمرار في حدوة التوكتوك٬ الجياد
تصوغ خطواتها في كورة الحداد.
***
ليلة شتاء جسر محمد القاسم
غاضبة٬ مصاريع رمادية على الجدران
صفير الريح.
***
على نافذة التوكتوك العاصف
تقاسم شروق الشمس ضجيجي٬ في
الريح تناغمت دقات قلبي ببطء.
***
ليلة ممطرة بقوة
الشعور الأستياء كامل الدسم                                               
جوخ دجلة خشن.!
***
التوكتوك
قوة
جياد من الغضب.
***
“أنهم
يقتلون
جياد الرافدين”!.                                                                               
24.01.20

مقالات ذات علاقة

كُتب مخفية لشاعر اليمن الكبير عبد الله البردوني تختفي قبل طباعتها

المشرف العام

‘العين للكتاب’ في دورته الثامنة

المشرف العام

لامبيدوزا

المشرف العام

اترك تعليق