شعر

تضاد ممكن!

أكثر مما يكفى

هذا … أنا

في ضفة الجرح..

أنام …

وفى القلب صبار

ينبض

يا أيتها اللعوب

مالنا

وما للقصائد ..

….

…… !

خلسة وعلنا

تفتكين بجيوش رغبتي

إلا أنا !

وليس ثمة وعد

باللقاء

الخيبة لي

وهذا …. أنا

لا ظل

لا وطن ….

فكوني المطر

الاشتعال

ولينتظرنا الغياب قليلا

فبعد حين ..

ليس لنا

ليس

لنا

إلا ….

عينان من قلق

وغصة واحدة !! .

مقالات ذات علاقة

مـيـدوسـا

رحاب شنيب

لو لم يغادر آدم

خديجة الصادق

قرّر عصفور

محي الدين محجوب

اترك تعليق