شعر

ترقب ..

من أعمال التشكيلي عادل الفورتيه.
من أعمال التشكيلي عادل الفورتيه.

وحدهُ الصُّبحُ

 يتحسَّسُكِ بِرُكنِهِ البَّهي

يترقَّبُ ما تبقَّى

 من بوحُكِ المُعطَّر

خمسونَ انتِظار

خمسون هزيمَةً

و

انتِصار

كَم مرَّ يا رَفيقَتي

مِن هُنا القِطار

وكَم شاطر وجهُكِ

سُطوعُ الخوف

وتقاسيمُ الغُبار

لِيحفَرَ إسمكِ

بِذاكِرةِ الشَّمسِ

نهار

يا بلادي

مقالات ذات علاقة

أريدُ وطناً صالحاً للحب دون سبب .!

منيرة نصيب

قميصٌ لأزر صوت

المهدي الحمروني

أي حقيبة ستسع هذي الخيبات؟!

حواء القمودي

اترك تعليق