رواية العلكة للكاتب منصور أبوشناف.
أخبار

ترشح رواية «العلكة» لجائزة بانيبال للترجمة

بوابة الوسط

رواية العلكة

ترشحت رواية «العلكة» للكاتب الليبي منصور بوشناف ضمن قائمة جائزة سيف غباش – بانيبال للترجمة الأدبية للعام 2015 ، في منافسة على الجائزة مع ستة وعشرين عملاً روائيًا عربيًا مترجمًا للغة الإنجليزية.

صدرت رواية «العلكة» في ترجمتها الإنجليزية العام 2014 عن دار نشر دارف الإنجليزية ذات الأصول الليبية، وترجمتها إلى الإنجليزية «منى ذكي».

منعت الرواية في نسختها العربية والتي كانت تحمل عنوان «سراب الليل» من التداول في ليبيا العام 2008، فقدم بوشناف نسخًا منها لبعض أصدقائه ولم تصل العلكة للقارئ حتى بعد سقوط نظام القذافي، حيث منعت للمرة الثانية.

تتناول الرواية الحياة الليبية فترة الثمانينات، وتصنف كرواية تاريخية لرصدها جزءًا من حياة سكان مدينة طرابلس، وتقدم رؤية حول كيفية تغير الأشخاص والأماكن إلى الأسوأ مع الوقت، ورغبة مجموعات مختلفة من الأشخاص منهم التاريخيون والفلاسفة ومخرجو المسرح والسياسيون لفهم ما الذي يجري في بلادهم، من خلال قصة بطلين يقعان في الحب وهما فاطمة ومختار اضطر كل منهما إلى ترك مَن يحب.

ترشحت «العلكة» لجائزة emerging voices الأميركية لأدب آسيا وأفريقيا وأميركا اللاتينية، وتم اختيارها في أغسطس العام 2014 ضمن مجموعة من الأعمال الأدبية العالمية لتوزيعها مجانًا في القطارات بمدينة لندن.

وعن الترشيح صرح الكاتب منصور بوشناف للوسط قائلاً: «الترشح للجائزة يمثل بالنسبة لي مكسبًا مهمًا رغم أن الجائزة للترجمة يعني ترشح العمل للمترجمة القديرة منى زكي التي قامت بترجمة الرواية, وتكمن أهمية هذا الترشح هو ما ستناله الرواية من دراسة ومناقشة مفتوحة بالمركز الثقافي العربي البريطاني، ومن اهتمام نقاد وقراء بالعمل، وتعرف القارئ الأوروبي على الأدب الليبي أكثر بعد إنجازات الكوني والفقيه العالمية».

جائزة بانيبال هي جائزة سنوية تمنح لمترجم العمل الأدبي وتقدر بثلاثة آلاف جنيه إسترليني، وتعد أول جائزة لدعم وتشجيع الترجمة من العربية إلى الإنجليزية.

مقالات ذات علاقة

عدد جديد من مجلة فضاءات الليبية

المشرف العام

سالم العبار في حديث عن تجربته الإبداعية في مركز وهبي البوري

المشرف العام

غازي القبلاوي محكّماً في جائزة كين العالمية

المشرف العام

اترك تعليق