متابعات

تراث الشعب في عدد جديد

عن الهيأة العامة للثقافة، صدر العدد 68 من مجلة (تراث الشعب) للعام 2016، السنة 36.

في كلمة العدد، أكد رئيس تحرير المجلة “د.محمد أحمد وريث”، على الدور المهم والريادي الثقافي، الذي اطلع به الراحل “محمد بشير الفرجاني”، الذي تنبه لأهمية الثقافة والكتاب للمجتمع فقام بإنشاء  (مكتبة الفرجاني) أو (دار الفرجاني للنشر)، كرائد في العمل الثقافي ونشر الكتاب في ليبيا منذ خمسينيات القرن الماضي.

أولى موضوعات المجلة، احتفاء بالذكرى الـ70 لإعلان وثيقة (درنة)، الموقعة في 1946، من أجل المصالحة والوحدة الوطنية، من خلال قراءة للدكتور “محمد أحمد وريث”.

تحت عنوان (بعض أصول العامية الليبية في التراث العربي) يكتب الأستاذ “مفتاح بريك الغرياني”، مؤكداً أصول العامية الليبية التي تعود للقرن الأول الهجري، مورداً مجموعة من مفردات العامية الليبية. وفي الموسيقى وتاريخها، وارتباطاتها وعلاقاتها، يكتب الدكتور “عبدالله مختار السباعي” حول المالوف تحت عنوان (حول العلاقة بين نوبتي المالوف الليبية والتونسية). وعن التاريخ الليبي القديم، يكتب الأستاذ “سعير علي حامد”، حول تاريخ أحد أقدم القبائل الليبية، معنوناً بحثه (من آثار الجرمنت)، الذي ركز فيه على آثارهم وما بقى من شواهد. عن الفن الشعبي من خلال مدلولات أسماء المهن في العامية الليبية، يكتب الأستاذ “البوصيري عبدالله” تحت عنوان (في تفصيل أسماء مهن الفنون، في المتداول العامي الليبي)ـ وهو بحث شيق وظريف. وعن فترة الاستعمار الإيطالي لليبيا، يقدم الدكتور “عبدالكريم أبوشويرب” ترجمته لـ(مالا ينساه التاريخ من قضية ليبيا والاستعمار الإيطالي؟!). الباحث “عبدالحكيم عامر الطويل” يتتبع قائمة البريطاني “أرشيبالد فريزر” الخاصة بالمناصب العليا في ليبيا خلال الفترة من 1764 إلى 1766، فيكتب (أعلى المناصب في العهد القرمانلي). وعن الفنون الشعبية في ليبيا يكتب الأستاذ “منير تاج السر السيلاوي” موضوعه (ظهور الاهتمام بالفنون الشعبية في ليبيا). الدكتور “محمد سعيد الطويل” يكمل الجزء الثاني والأخير من بحثه (الرحالة الأوربيون مصدراً لتاريخ تجارة إيالة طرابلس في القرن التاسع عشر). عودة لفنون الأندلسية، وهذه المرة مع الدكتور “عبد السلام أحمد البوعيشي”، في بحث عن (بدايات المدائح النبوية في المغرب والأندلس). وعن المقامات الأندلسية، تكتب الدكتورة “حليمة أحمد امبيص” حول (المقامة اللزومية لابن الأشتركوني السرقسطي). يختم العدد موضوعاته بعرض لكتاب (دراسات في التراث الشعبي) بقلم الأستاذ “محمود المهدي الغتمي.

مجلة (تراث الشعب) من المجلات الليبية التي مازالت تقاوم، وتعمل بصمت من أجل الاستمرار وتقديم مادة ثقافية وتراثية متجددة في موضوعها وعرضها، والفضل يعود لمثابرة ودأب الكاتب والاديب “د.محمد أحمد وريث”، رئيس تحرير الصحيفة، الذي لابد من تحيته في هذا المقام.

مقالات ذات علاقة

جماليات نصوص الشاعر محمد الدنقلي المحكية

يونس شعبان الفنادي

دار الفقيه حسن تستضيف صالونا حواريا حول اصلاح الصحافة والاعلام

المشرف العام

دار الجيدة تصدر البالونة الكحلة لـ آمال فرج العيادي

المشرف العام

اترك تعليق