طيوب عربية

تجعيدة زمار توكتوك لساحة التحرير

هايكـو

أكد الجبوري – العراق

الحرب (الصورة: عن الشبكة)


تجعيد بطيء لدخلن الخشب
الندى يغطي أسطح المقصورة
التوكتوك يزمر في ساحة التحرير.
***
 
غصينات الياسمين ـ
عازمة الطيب الفواح
مع المطر
***
 
كرنفال دم الشهداء
يتسابق تجعيدة
زمار توكتوك لساحة التحرير.
***
 
اصوات المآذن وأجراس الكنائس
الملجأ الشهم
غطى خشوع شملنا.
***
 
نحيب
أمهات الشهداء
توجع صبرنا كلماتها الحادة.!
***
 
شمس جسر الشهداء الحامية
الأرض تتقرح كلمات
لها نظرة ذابلة.
***
 
جمر الموقد في وجهي
يتأرجح دخان الخشب من الصفيحة
يترقرق الشاهد الشهيد في عيني.
***
 
التوكتوك
صقر
يرتفع في سماء التحرير.
***
 
فرح خالص
التوكتوك بقلب الخفقان٬ الريح
في مجرى دجلة للثورة.!
                                                                                       
13.01.2020

مقالات ذات علاقة

عالمُ الطفولةِ مَحفوفٌ بالمفاجآت والتحدّيات!

المشرف العام

  كَفر زيباد عروس القرى

المشرف العام

تحت حاكمية نصب الحرية

المشرف العام

اترك تعليق