تشكيل

تجربة الفنان عبدالقادر بدر: قوارب متعانقة وبيوت متراصة

التشكيلي الليبي عبدالقادر بدر

الفنان الليبي عبدالقادر بدر يعمل على مشهد المدينة والبحر في تنوعات مختلفة حسب الحاجة الفنية عنده فالفنان كان قد اشتغل على الرسم الواقعي في مراحل سابقة حيث تتضح مقدرته الفنية وإضاءاته الشاعرية في تلك الاعمال الاولى رغم واقعيتها واقترابها من الحالة التوثيقية، واليوم يتخذ مكانا اخر في تناول نفس المفردات بأسلوب اقرب الى المعاصرة، تقترب اكثر من مشهديات تجريدية طافحة بإضاءات مرهفة ونصوص تحكي عن هوية اصيلة يرتقي الفنان بطريقته في تناول الموروث الليبي والمعتمد على الذاكرة الشعبية بخطاب بصري راق يحاور المحيط القريب والبعيد لما لهذه النصوص من قدرة على التواصل والنفاذ الى ذائقة المتلقي اينما وجد..

أن الإنسان اقل حضورا في أعمال الفنان رغم اهتمامه بما يحيط به من حياة بكل افراحها واحزانها تنعكس الطبيعة الداخلية للبشر في مفردات اخرى كالقوارب المتعانقة والبيوت المتراصة والطيور المحلقة في تناغم متقن من حركتها والوانها وما تضفيه حساسية التلوين عند الفنان في جو مليء بالإنسانية حتى لو لم تظهر بشكلها المباشر في تمثيل الانسان في هذه الاعمال المنجزة.

عبد القادر رمضان بدر، مواليد مدينة بنغازي 1963 م.المؤهل: ماجستير علوم -إدارة عمليات التصنيع – بريطانيا 2008 م. موظف بشركة الخليج العربي للنفط. رسام عصامي – عضو بالمرسم الجامعي الحر –جامعة قاريونس منذ عام 1986م تحت إشراف المرحوم “الفنان محمد عبد الهادي أستيته”. مشارك في معظم المعارض الجماعية المحلية المقامة داخل ليبيا منذ عام 1987 م. مشارك في ملتقيات عربية ودولية عدة منها تونس، المغرب، تركيا. صمم العديد من اغلفة الكتب والشعارات.

2020

مقالات ذات علاقة

الزواوي فنان الشعب

المشرف العام

فنان يشيع الجمال

ناصر سالم المقرحي

أعمال الفنان أحمد الغماري في محاكاة الطابعات الرقمية

عدنان بشير معيتيق

اترك تعليق