طيوب البراح

تجربة التعايش

آية المجبري

من أعمال التشكيلية والمصورة أماني محمد
من أعمال التشكيلية والمصورة أماني محمد

احيانا تتشبث أرواحنا في الحياة كنوع من أسلوب التعايش، لضمان استمرار الوضع الانساني. قد يكون ضمان العيش ضعيفة جدا. وأحيانا نواجه مع جسدنا مشكلة الخوض حول الفرص الجديدة.  لنعلن اننا في ضمان الحرية من الافكار البائسة!

قد يُصيب فايروس لعين جسد البعض منا، لنعلم اننا لسنا جاهزين لهذا الالم بعد. جسدُنا يحمل فراغا كبيرا تجاه الصدمات، فهو ليس مؤهلا بالشكل الجيد! لهذا تأخذنا الصدمات الي مرحلة اللاوعي بين الماضي والحاضر ولم يعد للحاضر مكانه. وكأننا نقول: هذه الحياة وهذا نصيبنا منها.

“كورنا” ليست إصابة جسدية، “كورنا” شيء يُلهم الجسد قدرته في التعايش، يعلن حتمية الصراع! يُهلك العظام بنبضات صارمة، ويتغلل داخل الرئة ليصنع سدا كبيرا يمنع القلب من التعبير، يلزمه على السكوت وكأنه عدو لعين. يكتم هذه الروح التي تثابر لصنع فُرص جديدة!

هو شيء يشبه اليوم الكئيب، يأتي في غير موعد ولكنه مُهم لحياتنا. لنعلم بعدها انه الافضل قادم!

يكون كاف اننا اوصلنا ارواحنا بهذه الحياة كنوع من اثبات كيان الوجود، وانطلاق المسميات البشرية بين بعضنا نهاية القصة ما نتركه من إثر في ارواح البشر ما يبقى من بصماتنا.

حتما الفايروس ليس إلا مجموعة مشاعر متراكمة تأتي في غير وقتها ولكنها مهمة جدا جدا لقلوبنا. لا أحد يدع فرصة لشيء يمنعه من الحياة، ولا تتركوا تراكمات الفشل تتجه نحو العدم.

صراعاتنا نحو الامراض اللعينة ماهي الا معجزات من الله سبحانه وتعالي، وقوة جسدية يصنعها العقل ليتفوق على نفسه! تجربة مفيدة لكثير منا تسمح لك بتفكير بعمق الحياة واهميتها، خوف الكثير ومشاعر القلوب المقربة وجود الدعم النفسي مهم جدا، يجعل العقل يصارع لمنح فرصة جديدة.

تعبير لتجربة شخصية: لا أحد يقاوم المرض دعه ينشل كل الجسد ويتغلل به، دعه يسيطر عليك واترك انفاسك تتبعه. لن تنتهي بك الحياة ولن تفشل لكنك ستتعلم كيف تقاوم بعدها وستدرك مدى اهمية العيش بعد الصراع.

بين النتيجتين (+، -) قدرة، وتجربة، وتعلم.

مقالات ذات علاقة

رسائل من / إلى

المشرف العام

قالت لي

المشرف العام

مشاعر

المشرف العام

اترك تعليق