افتتاح اجتماع المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب.
متابعات

بمشاركة ليبية، افتتاح اجتماع المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب ببغداد

الطيوب

افتتح اليوم بقاعة الوركاء، بفندق عشتار شيرتون، ببغداد، على تمام الـ10:00 صباحاً، الاجتماع الدوري للمكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، ببغداد، في دورة الشاعر مظفر النواب.

كلمة الافتتاح كانت مع الأستاذ “ناجح المعموري”، رئيس الاتحاد العام أدباء وكتاب العراق، في كلمة افتتاح وترحيب بالحضور الذي يعني الكثير للعراق، في ظل ما تمر به من ظروف، وأهمية تكريس موضوعة العقل، والمعرفة والفكر، والذي يقود إلى ضرورة إعادة النظر في مناهج التربية، كون العنف ظاهرة ثقافية دخيلة، تجلت في أكثر من دولة عربية، كليبيا وسوريا،  من المهم معالجتها، والدولة تتحمل المسؤولية الكبرى في ذلك، خاصة فيما يتعلق بثقافة التجاور والتحاور. وفي ختام كلمته ركز على دور الأدباء والكتاب في هذه المرحلة.

افتتاح اجتماع المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب.
افتتاح اجتماع المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب.

ثاني الكلمات، كانت للشاعر ورئيس الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، الأستاذ “حبيب الصائغ”، رحب فيها بالحضور، شاكراً استضافة اتحاد أدباء وكتاب العراق لهذا الاجتماع، مشيراً كونه الخامس والأخير في هذه الدورة. وأكد “الصائغ” في كلمته الدور المهم لاتحاد الادباء والكتاب العرب، الذي حافظ على وحدته ودوره في هذه المرحلة المهمة من تاريخ الأمة العربية، وأهمية التصدي لظاهرة التطرف والارهاب، والوقوف صفاً في وجه هذه الهجمة الشرسة. ورحب “الصائغ” بالوفد الليبي، ممثلاً في شخص الدكتور “خليفة احواس”، رئيس رابطة الأدباء والكتاب الليبيين، الذي استعاد عضويته مؤخراً، وها هو يشارك في اجتماعات الاتحاد.

وفي ختام الكلمة ركز “الصائغ” على مشاريع الاتحاد الثقافية، وتعديل بعض بنود النظام الأساسي. كما ونقل رغبة دولة الإمارات العربية في استضافة الاجتماع العام 27 لاتحاد الأدباء والكتاب العرب نهاية العام.

افتتاح اجتماع المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب.
افتتاح اجتماع المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب.

لينقل مدير حفل الافتتاح، الأستاذ “عمر السراي”، كلمة الوفود العربية، والتي تشرف بها الاستاذ “نضال الصالح”، رئيس اتحاد أدباء وكتاب سوريا، الذي رحب بالحضور وشكر الوفود المشاركة، مفتتحاً كلمته بالتغزل في بغداد على لسان شعراء الشرق. لينتقل بكلمته لما تتعرض له سوريا من 8 سنوات، من محاولات لضرب فسيفسائها الثقافية ونسيجها الاجتماعي، واقتصادها، وضرب جغرافيتها وعروبتها، لكن سوريا ظلت وفية لمبادئها، وقضاياها، وهي عن قريب ستعود لسابق تألقها.

وأضاف “الصالح”، ان هذا اللقاء في بغداد هو خطوة في وجه كل من يعملون في الظلام، وعباد القتل والدماء، وختم بضرورة أن يقف الادباء يدا واحدة، و ضرورة، توحيد الجهود العربية في هذه المرحلة.

افتتاح اجتماع المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب.
افتتاح اجتماع المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب.

كلمة القدس، كانت للشاعر “مراد السوداني”، رئيس اتحاد أدباء وكتاب فلسطين، التي رحب فيها بالحضور والضيوف، ونقل لهم تحيات القدس، برغم ما تتعرض له من محاولات الشطب والاقصاء، من جغرافيا الأمة العربية، في ظل الاحتلال السافر، وركز في كلمته على أن وجودنا اليوم في بغداد هو مقاومة لكل أشكال الإرهاب، واستعادة القوة للثقافة العربية، ضرورة الاعتماد على الاتحاد العام كونه الكيان الوحيد غير المتهافت ولا الساعي وراء دعايات الاعلام المزيف.

الكلمة الأخيرة، كانت لسفير دولة الإمارات في بغداد، الذي ركز في كلمته على دور بغداد الثقافي، وأن هذا اللقاء هو لقاء الأحبة والذي يرسل رسالة مهمة مفادها عودة العراق لسابق دورها الثقافي.

من بعد، رفعت جلسة الافتتاح، لاستراحة قصيرة، قبل اجتماع المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب.

هذا ورافق أعمال اجتماع اتحاد الأدباء والكتاب العرب ومهرجان الجواهري، صدور صحيفة (وتريات جواهرية) برأسة تحرير “عمر السراي”،  وإدارة “عدنان الفاضلي”، في عددها الأول، بتاريخ اليوم 26 يونيو الجاري.

صحيفة وتريات جواهرية. المرافقة لاجتماع المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، ومهرجان الجواهري.
صحيفة وتريات جواهرية. المرافقة لاجتماع المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، ومهرجان الجواهري.

بعد العودة من الاستراحة، عقد الاجتماع المغلق الخاص برؤساء اتحادات وروابط الأدباء والكتاب العرب، بالمكتب الدائم، والذي وضع فيه جدول الأعمال، والذي تضمن، مجموعة من النقاط المهمة:

تثبيت العضوية واحتساب النصاب القانوني.

إقرار جدول الأعمال.

مناقشة تقرير الأمين العام.

مناقشة الموقف المالي للاتحاد.

تشكيل مجموعة لجان، منها لجنة جائزة القدس.

وما يستجد من أعمال، على أن يعود المكتب العام للاجتماع في المساء لاستكمال مناقشة جدول أعماله.

 

مقالات ذات علاقة

فوز الروائي محمد الأصفر بجائزة الابتكار للسيناريست في مهرجان طيبة السينمائي بالقاهرة

المشرف العام

الرسام عوض عبيدة.. ذاكرة ليبيا الفنية

المشرف العام

دار الفنون في طرابلس تختتم «أيام الخط العربي» الثلاثاء

أسماء بن سعيد

اترك تعليق