شعر

اليوم فقط يمكن أن أقول أنيّ نسيتُك

 

اليوم فقط يمكن أن أقول

أنيّ نسيتُك ..

اليوم حين كان

المطر الناعم

ينهال فوق زوايا فمي ,

يخلص قُبلك من قبضة

شفتيّ ,

و يسقُطُ عن لساني

لعابك الحلو

قطرة ..

قطرة ..

دون أن أتلعثم ,

أو أنتبه لخلل ما قد أصاب

القافية .

 

اليوم فقط يمكن أن أقول

أنيّ نسيتُك ..

اليوم حين غفلتُ

عن حلمة ثديي اليُمنى ,

بفمٍ ليس فمك ..

وذهبتُ للنوم دون أن

أفقدها ,

أو أشعر بخفة ما

بجسدي ,

أو بملحٍ زائدٍ في

دمع القصيدة .

 

اليوم فقط يمكن أن أقول

أنيّ نسيتُك ..

اليوم حين ابتلعتُ وحيدة

ريقي المُر ,

فخرجت من تحت إبطي

صفصافة ,

وألف دوري , وقفص بحجم

قلمي ,

من ذهب خالص .

 

اليوم فقط يمكن أن أقول

أنيّ نسيتُك ..

اليوم حين مرّ النهر

لأول مرة

بالارصفة المكتظة

للعاصمة ,

فتدحرج البرتقال حزيناً

بحجري ,

وأنتصب القمر وحيداً

في النصف الآخر من

الكرة الأرضية ,

ولم أبكِ .

 

اليوم فقط يمكن أن أقول

أنيّ نسيتُك ..

اليوم حين رأيتُ اليمن يميناً

والشمال شمالاً ,

دون الحاجة لإيقاظ

سرب القطبي بيمينك ..

أو سؤال الشمس ,

أو النظر للبوصلة

أو عينيك ..

اليوم حين فعلتُ القُبلة

دون نزيف ,

ودون أن تنتفض الورقة ,

أو يصيب رأس القلم

أي دوّار .!

مقالات ذات علاقة

في مَهَبّ المنفى

سعاد يونس

تصحيح

المهدي الحمروني

طريّة كدمات الروح، طريّة كدمات الأغنية

عاشور الطويبي

اترك تعليق