الأستاذ عمار جحيدر وكتاب اليوميات الليبية.
طيوب الفيسبوك

اليوميات الليبية أربعون عاماً

عبر حسابه الشخصي على الفيسبوك، كتب الأستاذ “حسين المزداوي“:

الأستاذ عمار جحيدر وكتاب اليوميات الليبية.
الأستاذ عمار جحيدر وكتاب اليوميات الليبية.
الصورة: عن حساب الأستاذ حسين المزداوي.

مرت أمس الأربعاء 2018/2/28 أربعون عاماً، منذ أن باشر صديقنا وأخونا الباحث عمار جحيدر، يومه الأول في عمله الدؤوب والمضني والرائع بتحقيق (اليوميات الليبية للفقيه حسن) فأصدر جزأيه الأول والثاني، بكل تلك المهنية الفائقة، والتحقيق الذي لا يجارى ..

ونحن ننتظر معه وإياكم إكمال الجزء الثالث والأخير من هذا السفر الضخم، لتكتمل هذه الموسوعة التي ستظهر للوجود جزءاً مهماً من تاريخنا الوطني، في تحقيق مكتمل، ولا أروع منه .

عاطر التحايا والتقدير والمحبة لهذا الصديق الباحث الرصين الذي نفخر به وبانجازاته التاريخية، وندعو الله أن يمده بموفور الصحة وراحة البال، ليقدم إلينا كل جديد وتليد.

والتحايا والتقدير موصولة إلى مركز الجهاد الذي كان ركناً لا غنى عنه لإنجاز مثل هذا العمل الجبار، الذي نتمنى أن يسدل الستار على آخر فصوله بكل محبة وتقدير واحترام للجميع.

مقالات ذات علاقة

سلام عليك يا معلمي

جمعة عبدالعليم

أحبك

أمل بنود

يام

المشرف العام

اترك تعليق