أخبار

الهيئة العامة للثقافة تراهن على حماية وتثمين التراث

الهيئة العامة للثقافة

في إطار الارتقاء بتراث وثقافة وتاريخ ليبيا، وإنجاح مساعي الدولة الليبية بوضع مواقع تراثية ليبية على لائحة التراث العالمي، وفي إطار سعي الهيئة لإعادة تثمين التراث الثقافي الليبي، أصدر السيد رئيس الهيئة للثقافة حسن اونيس القرار رقم (356) لسنة 2018، بتشكيل لجنة برئاسة مستشار شؤون التراث بالهيئة العامة للثقافة، وتضم مختصين في هذا المجال من مختلف أنحاء الوطن من أجل إعداد وإنجاز ملف ترشيح أبرز المواقع التراثية والتاريخية الليبية لدى الإيسيسكو، ووضع المواقع الليبية على لائحة التراث العالمي.

وتكللت جهود الهيئة العامة للثقافة بالنجاح في تسجيل مدرسة الفنون والصنائع الإسلامية بطرابلس،على القائمة الدائمة للمواقع التراثية الإسلامية، ووضع عدد أربعة من المواقع التراثية والأثرية على القائمة التمهيدية للمواقع التراثية الإسلامية في انتظار تسجيلها.

وستعمل الهيئة العامة للثقافة على تشكيل لجنة ضمن أفق زمني محدد لترشيح عدد من المواقع والمدن الليبية لضمها إلى قائمة التراث العالمي، واستكمال ملف اعتماد قلعة مرزق، التي تتطلب شروطاً ومعايير دقيقة، وينبثق ذلك من تنوع وغنى التراث الحضاري الثقافي التاريخي الذي تزخر به ليبيا.

مقالات ذات علاقة

بيان لاتحاد الكتاب العرب يتسبب بانسحاب أعضاء الوفد الليبي من المؤتمر

المشرف العام

إيراتو يرفع شعار: أنا القصة

المشرف العام

مصلحة الآثار تنظم اعتصاما أمام متحف ليبيا

المشرف العام

اترك تعليق