أخبار

الغندور تقرأ للمكفوفين باليونسكو

بوابة الوسط

في إطار مشروع لليونسكو لإصدار كتاب مسموع للمكفوفين في مصر وليبيا يَحمل عنوان “هذا ليس أدبًا للفتيات فقط: قصص بأقلام نساء عاديات في اضطراب وما بعده”، تقرأ الكاتبة “فاطمة غندور” للمكفوفين قصة “الولادة” بقلم الكاتبة الكندية “مارغريت أتوود”. ويضم المشروع مجلة “البوتقة” الإلكترونية المعنية بترجمة آداب اللغة الإنجليزية ومؤسسة “آريتي للثقافة والفنون في طرابلس” و”المجلس الثقافي البريطاني” و”الصندوق الدولي لتعزيز الثقافة”.

الكاتبة فاطمة غندور عن المصدر
الكاتبة فاطمة غندور
عن المصدر

قصة “الولادة” ترجمتها للغة العربية المترجمة المصرية “هالة صلاح الدين”، ونشرت في مجموعة أتوود القصصية “فتيات راقصات” العام 1977 وظهرت بالعربية في العدد الثاني والأربعين من مجلة “البوتقة” الصادر في أبريل 2014، وتعد واحدة من أكثر قصص أتوود ظهورًا في كتب المختارات القصصية.

الكاتبة الكندية مارغريت أتوود عن المصدر
الكاتبة الكندية مارغريت أتوود
عن المصدر

أصدرت الكاتبة الكندية مارغريت أتوود ما يربو على أربعين ديوانًا ورواية ومجموعة قصصية وكتابًا للأطفال، وفازت روايتها “القاتل المستأجر الأعمى” بجائزة البوكر العام 2000، وتُرجمت أعمالها إلى ما يزيد على أربعين لغة.

فاطمة غندور كاتبة وباحثة ليبية أصدرت ثلاثة كتب منها إصدار عن الحكاية الشعبية في ليبيا، تعمل في المجال الصحفي كمدير عام لجريدة “ميادين” المستقلة التي صدرت من بنغازي في مايو 2011.

مقالات ذات علاقة

قصص جديدة لمارسيل بروست بعد مائة عام على وفاته

المشرف العام

تأجيل محاضرة الحصادي وندوة الدراما الليبية.

المشرف العام

المختبر الإعلامي لكلية الفنون والإعلام يعلن عن باكورة دورات وورش العمل للعام 2019

المشرف العام

اترك تعليق