من أعمال الفنان محمد الشريف.
قصة

العرافة ..!!

Mohammad_Esharif (3)

كانت عمتي ” سرايا” جارتنا القادمة من الجنوب .. تقرأ الطالع و تتنبأ بالمستقبل مقابل خمسة قروش .. وأحيانًا من دون .. ذات يوم صائف .. قال لي شيطاني : جرّب حظك .. دخلت براكتها المظلمة .. كانت رائحة البخور أول المستقبلين لأنفي .. جلست أمامها .. ابتسمت بدهاء .. قالت : أنت تحب .. شعرت بسعادة غامرة كما لو أني ديك رومي .. أغمضت عينيها وبقشعريرة مفتعلة قالت: الخير .. كل الخير ينتظرك .. لن تغيب شمس اليوم قبل أن تسمع خبرًا طيبًا .. أردفت قائلة: ستحمل كيسًا ثقيلًا على ظهرك .. لعله ذهبًا أو مالًا كثيرًا ..

أحسست أنني مثل طائر يحلق في السماء .. خرجت .. وما أن وضعت قدمي على حافة الطريق حتى وجدت أبي وبيده حزامه العسكري ..

في المساء وقبل أن تغيب الشمس كانت أمي تضع كمدات باردة على مؤخرتي لتخفف عني الألم الذي تركه حزام والدي .. كانت لسعات موجعة .. لكنها ليست كثقل كيس المال ..!!

مقالات ذات علاقة

يوم عادي

رشاد علوه

اخـتـيـارات

غالية الذرعاني

خثارة بلل

آمال العيادي

اترك تعليق