المعجم السردي.
حوارات

الطيوب في حوار حول المعجم السردي

قبل أيام احتفلت مجموعة من طالبات قسم اللغة العربية، بكلية اللغة العربية – جامعة طرابلس، بإصدار (المعجم السردي) الذي عملن عليه حتى نشره، وهو جهد يعكس شغفهن بالمعرفة، وسعيهن لطلب العلم، لتحويل أحد المناهج إلى مشروع نشر.

المعجم السردي.
المعجم السردي.
الصورة: صفحة الدكتورة فريدة المصري.

بلد الطيوب، التقت الطالبات في لقاء سريع، تحدثن فيه عن مراحل إعدادهن لهذا المعجم، وتجهيزه حتى نشره عن طريق جامعة طرابلس. وقبل الدخول للحوار، دعونا نتعرف إلى فريق العمل: بلقيس خالد الهاشمي السعداوي، دنيا محمد الفازع، زينب المولدي خليفة عمر، شهد فريد سليمان سليمان، شيماء يوسف الشوشان، لبنة البهلول الراعي، ملاك علي امحمد الشيباني، وئام محمد سالم عازم، وفاء محمد النعمي.

فكرة المعجم

جاءت فكرة المعجم عن طريق الدكتورة “فريدة المصري“، أستاذة المادة، حيث عرضت علينا الفكرة وتحمسنا لها، وقمنا بتنفيذها، وبدل أن تكون مادة المصطلح، تعتمد على التلقي، أردنا أن يكون فيها جانب عملي.

مجموعة العمل على المعجم السردي.
مجموعة العمل على المعجم السردي.
الصورة: صفحة الدكتورة فريدة المصري.

لماذا معجم للسرد، وليس للشعر؟ على سبيل المثال.

معجم عن السرد، لأنه لا يوجد معاجم كثيرة تتحدث عن السرد، لكونه يتضمن مصطلحات جديدة وغير مألوفة، على سبيل المثال؛ الحث، الزمان، البواكير. كما أن السرد ثري بالمصطلحات المتنوعة والمتجددة، وهذا لا يمنع من وضع معاجم متخصصة أخرى في أجناس أدبية أخرى، مثل؛ المسرحية،  والشعر، وغيرها .

العمل على المعجم.

كنا نعمل يداً واحدة على هذا المعجم، بالإضافة إلى الجهد الكبير الذي قامت به الدكتورة “فريدة”، فهي التي شجعتنا وكانت خير دعم لنا. وهو يحتوي على تسعة وثمانين (89) مصطلحاً.

تطوير المعجم

نحن نأمل تطوير هذا المعجم، حتى يصبح متكاملاً، ويحوي مصطلحات أكثر، كما نود أن يكون لنا معاجم أخرى متنوعة، ومنفصلة عن المعجم السردي.

خاصة وإنا وجدنا دعم من العائلة، ومن الدكتورة “فريدة”، التي شجعتنا وكانت خير سند.

كلمة أخيرة!!

في الختام، نود أن نشكر كل من كان داعماً لنا، وساعدنا في الوصول، وآمن بنا وبمقدرتنا على إكمال هذا المعجم… وشكراً.

مقالات ذات علاقة

تجربة أبوميس: تلاقح قاري ووطن يختزله «كنغر»

المشرف العام

عائشة إدريس المغربي: شعرت أنني أملك منذ صغري حدسا تجاه الأشياء والكون

المشرف العام

الفقيه… وحياته مع الابداع الادبي والفني

المشرف العام

اترك تعليق