قصة

الصفقة

من أعمال التشكيلي علي الوكواك

. . قال لهم :-
– أريد هذا الكرسي .
قالوا :-
– إنّه لك .
قال. :-
أنتم ماذا تطلبون ؟
قالوا : –
– الأرض .
فكّرقليلًا ثم قال :-
– إنّها لكم .
حدّث نفسه :-
– يا لهم من أغبياء ، لا يعلمون أن من يمتلك الكرسيّ يمتلك الأرض ، وما فيها ، ومن عليها .
تحدّث بعضهم إلى بعض همسًا : –
– يا له من ساذج ، كيف يقبل بالكرسيّ من دون أرض ؟ !
بالرغم من امتلاكه للكرسيّ ، إلا أن كابوسًا مزعجًا بات يسكن منامه ، يجعله يشعر أن الكرسيّ يترنح في الهواء ، وبالرغم من امتلاكهم للأرض يشعرون دائمًا أن ثقلًا تنوء به أكتافهم أينما يسيرون .

مقالات ذات علاقة

زوج للبـيـع

عائشة إبراهيم

في الظَّهِيْرَة

يوسف القويري

المطر في المقبرة…

أحمد يوسف عقيلة

اترك تعليق