أخبار متابعات

الصحافة الأدبية في ليبيا

تحت عنوان (الصحفة الأدبية في ليبيا) أقيمت مساء الأربعاء (9-10-2013) وضمن فاعليات معرض طرابلس الدولي للكتاب في دورته الـ11 ندوة ضمت كل من “د. أحمد عمران بن سليم” والشاعر “رامز النويصري”، بإدارة الشاعرة “د.غادة البشتي”.

الشاعر "رامز النويصري". الشاعرة "غادة البشتي". الدكتور "أحمد عمران بن سليم"
الشاعر “رامز النويصري”. الشاعرة “غادة البشتي”. الدكتور “أحمد عمران بن سليم”

وبعد كلمة الافتتاح، بدأ “د.أحمد” حديثه الذي تركز حول مجلة (ليبيا المصورة) كأول مجلة أدبية في ليبيا، كان لها السبق في تقديم العديد من الأسماء والتعريف بالعديد من أدباء ليبيا. متوقفاً عند أهم النقاط في مسيرة هذه المجلة، وما قيل حولها.

من بعد تحدث الشاعر “رامز النويصري”، والذي تركزت ورقته في محاولة الإجابة عن سؤال: صحافة أدبية أم ثقافية؟، من خلال تجربة الملفات الثقافية التي كانت تصدر عن الصحف في ليبيا، وتوقف “النويصري” عند طبيعة ما كان ينشر في هذه الملفات من مواد، وقرائتها وتحليلها ليخرج بنتيجة إن هذه الملفات هي ملفات ثقافية أكثر منها أدبية معللاً ذلك بمجموعة من الأسباب.

عقب انتهاء الندوة، تقدم الشاعر “خالد درويش” طالباً الكلمة، حيث نبه إلى أهمية هذه الندوة من خلال موضوعها، كما أشار إلى الدور الكبير الذي قامت به هذه الملفات الثقافية، وأنها كانت الرافد الذي قدم العديد من الأسماء وساهم في تشكي الأدب الليبي الحديث.

مقالات ذات علاقة

وفد تركي يزور غدامس لبحث التعاون في مجالات الثقافة والآثار

المشرف العام

الإمارة يفضح مئات القذافيين في ليبيا

المشرف العام

خليفة حسين مصطفى وأدب الأطفال

المشرف العام

2 تعليقان

كريم 11 أكتوبر, 2013 at 23:26

اريد معرفة ما علاقة الدكتور احمد عمران بالصحافة الادبية، هو شاعر واستاذ جامعي اي لم يمارس العمل الصحفي يوماً
اختيار غي موفق للضيوف، هناك صحفيين لهم علاقة بالصحافة الادبية كتبوا فيها وكانوا مشرفين ملفات

رد
المشرف العام 12 أكتوبر, 2013 at 06:30

أخي الكريم
الدكتور أحمد عمران بن سليم، رجل باحث وله دراسات في الصحافة الليبية من باب الدراسة، ومشاركته في الندوة من باب البحث الأكاديمي خص به أحد أهم المجلات الليبية القديمة وهي (ليبيا المصورة). وكذلك الأمر ينسحب علي كلنا مهتم بهذا الشأن.

تحياتي

رد

اترك تعليق