الصباح
شعر

الصبح آت

نادية محمد


 
ولدت من رحم هذه البلاد
على صوت المؤذن وصوت أمي
تيممت بأحجار بلادي
تعلمت الصلاة
من تساقط اوراق الشجر
حين يعلو صوت الرعد
وصفير الريح
على مد النظر
 
تعلمت حبها
تيقنت عشقها
منذ ان تكدست
الزغاريد في الحناجر
ومنذ ان دقت طبول الحرب بأول رصاصة
حينما كانت لا تخطئ التصويب
ورغم شروخ الروح وفيض اوجاعها
سنتخطى الحروب
ونبي فوق المقابر
اصصا من الزعتر والرياحين
سنعلم اطفالنا
ان الشمس مهما غربت
تشرق لا محالة.

مقالات ذات علاقة

حافلة نقل سريع 

أكرم اليسير

عرافةٌ غجريةٌ

المشرف العام

كما كان يفعل الوكواك

جمعة الموفق

اترك تعليق