أخبار

الشاعر والقاص محمد العياط في ذمة الله

الطيوب

الشاعر والقاص محمد ساسي العياط


أنتقل إلى جوار ربه، الشاعر والقاص والإعلامي الشاب “محمد ساسي العياط” صباح اليوم إثر حادث سير إليم، بمدينة بنغازي.

ولد “محمد ساسي العياط” في 17 ديسمبر العام 1993م، وهي من مدينة إدري الشاطئ، انتقلت عائلته إلى مدينة بنغازي حيث درس بها حتى تخرجه من كلية الاقتصاد جامعة بنغازي العام 2017م. يكتب الشعر والقصة، إضافة إلى عمله في مجال الإعلام.
له عديد المشاركات في عدد من اللقاءات والأمسيات الثقافية شعرا وقصة، وقد تحصل الترتيب الأول في جائزة سيكلما في القصة القصيرة، شهر ديسمبر الماضي.

يقول في أحد نصوصه:
قُم يا فؤادي
إذا دمعُ الأنا انفَرَطَ
قلْ للمَحَبّةِ
قدْ أرهقتِني شطَطَا
عقْلي يَذوبُ
ولم يقدِرْ على جسدي
قد خارَ كلّي
فضعْ للهائمِ الخُطَطَ
قف..
ليس نبضُكَ ما أرجوهُ.. مَعذِرةً
لكنّها الروح…
ماتتْ؟ …
أيقِظِ القططَ

مقالات ذات علاقة

افتتاح مكتبة «الطروق» بسرت في ذكرى الاستقلال

المشرف العام

منبر المرأة الليبية يشارك في مؤتمر دورالإعلام في الحفاظ على التراث بالإسكندرية

المشرف العام

مواهب القصة على موعد

المشرف العام

اترك تعليق