محاضرة الساحلي
أخبار

الساحلي في قراءة جديدة للحضارة الليبية

قسم البرامج والأنشطة الثقافية / بنغازي


أقام قسم البرامج واﻷنشطة الثقافية بمكتب الثقافة بنغازي مساء يوم اﻷحد 29 سبتمبر 2019، بمركز وهبي البوري الثقافي، محاضرة للدكتور فتحي الساحلي تحت عنوان “قراءة جديدة للحضارة الليبية”…
حيث استهلها الدكتور بالحديث عن شروط الحضارة وهي الماء واللغة، ثم تحدث عن مميزات ليبيا ومنها حدود واسعة تربطنا ببلاد اخرى ساحل وصحراء وثروة السلفيوم…
وأيضا تحدث عن بعض اﻵثار الدالة عن الحضارات القديمة في ليبيا حيث بحسب الحفريات الايطالية يصل عمر بنغازي إلى 50 الف سنة وفقا لطبقات حقفة الطيرة وهذه عصور ماقبل التاريخ او ماقبل الكتابة 3500ق.م، كما عثر على فؤس تنمتمي لتلك الفترة…
وتحدث عن كهف هوا افطيح وعن وادي زازة حيث ركز على أن آثار ماقبل التاريخ افي ليبيا تشهد مواقع حضرية عدة…
ثم تحدث عن مجئ اليونان الاغريق واستيطانهم قوريني وبقية المدن الخمس وان هؤلاء جاؤا رجالا فقط ثم تزوجوا من ليبيات.. وتحدث عن حضارة الفنيقيين واستيطانهم غرب البلاد وقصة العدائين الذين دفنا في قوس جنوب أم الغرانيق أو بن جواد.. ثم تحدث عن الحضارة الجرامنتية التي كانت ليبية خالصة وعرفت بفضلها عربات الجياد التي تقودها اربع جياد معا لاول مرة في التاريخ…
وعرج الباحث بصفته رئيس مصلحة اﻵثار ببنغازي أنه ثمة آثار تسرق وتنهب في الجنوب كجبال الذهب دون أن يكون لمصلحة الآثار أية قدرة على حمايتها فهي لا تملك سيارات دقع رباعي ولا أية وسائل أو إمكانيات لتامين الآثار…
واخيرا عرض الدكتور فتحي صورا لمواقع أثرية قرب بنغازي، تعجز المراقبة عن تأمينها لأن الحكومات اهملت المراقبة.

مقالات ذات علاقة

جمعة عبدالعليم في ديوانين دفعة واحة

المشرف العام

21 عملة تسلم لمصلحة الآثار من قبل مواطنين

المشرف العام

معرض للكتاب بمدينة الكفرة

المشرف العام

اترك تعليق