أخبار

الساحة الفنية الليبية تودع الفنان كامل الفزاني

بوابة الوسط

أسماء بن سعيد

ودعت الساحة الفنية الليبية، الخميس الماضي، الفنان كامل الفزاني أحد رواد المسرح والفنون الشعبية بعد صراع طويل مع المرض.

الفنان كامل الفزاني
الفنان كامل الفزاني عن المصدر

والفزاني لمع نجمه كممثل مسرحي في مرحلة مبكرً ، فقد التحق بالفرقة الوطنية للتمثيل والموسيقى عام 1956،ومن اشهر المسرحيات التي شارك فيها  مسرحية «المارشال »و مسرحية «اهل الكهف» ومسرحية «غرام يزيد »و مسرحية «ما يدوم حال» كما كما انضم  لفرقة طرابلس للفنون الشعبية في بداية ستينيات القرن الماضي.

ويعتبرمن رواد فن المونولوج  أوما يعرف بالاغنية الساخرة ومن اشهرها مونولوج «بين امي ومراتي »ومونولوج «كيف كيف ولدي طلع رديف».

وأيضاً صمم الملابس لعدد من المسرحيات والمسلسلات التلفزيونية.

وشارك في عدد من المهرجانات المحلية والدولية من خلال فرقة الفنون الشعبية  التي تألقت في أواخر الستينات والسبعينات وحصلت على التراتيب الأولى في المهرجانات الدولية، وفاز أعضاء منها بجوائز أفضل راقصين عالميًا، من بينهم البوخاري حوده، عن رقصته «الغزالة».

واشتهر الفزاني بأداء رقصات فردية وجماعية، أهمها قيامه بحركات شبه بهلوانية عبر رقصه بعدد من «الجرار» فوق رأسه، قبل أن يعود للعمل في المسرح وأصبح متفرغًا له بشكل كامل.

وشُيع جثمان الفنان الراحل عصر الخميس إلى مقبرة سيدي حسين في العاصمة طرابلس.

مقالات ذات علاقة

من القلب وإلى القلب كتاب جديد يرصد تجربة النهضة في جمهورية تتارستان

مهند شريفة

مكامن عدنان معيتيق التشكيلية

المشرف العام

الكوني ضمن قائمة الـ50 كاتباً للغد

المشرف العام

اترك تعليق