من أعمال التشكيلية الليبية .. مريم العباني
شعر

 الخرابُ الأخير !

 

من أعمال التشكيلية الليبية .. مريم العباني
من أعمال التشكيلية الليبية .. مريم العباني

 

لي نمشٌ فيكِ

تبخر من طول العناق ،

أيتها الوردة المنذورة

بالخراب الأخير ..!

:

:

ألستُ أنا من تهجى وردكِ

طفلاً عارياً ، و عفر صُبحكِ

بندى الزقزقة ………….!

:

لكِ هيئتُ ساحة القلب

بعطر الياسمين ،

أوقدتُ لكِ نجوم الليل

ملئتُ آقانين الفجر

بخمرةِ أنفاسُكِ …

:

سكنتكِ ربيع من الوجد

و موسيقى مطر خفيف

مُسجى على بياض الروح ،

:

اللعنة على هذا الليل

الحافي الدميم ..!

لو يكف عن الشعوذة

و افتعال الفرح

في أحداق قمرٍ عاصفٍ

بالظلام …؟!

:

:

لتأتين كما أنتِ

شهيةٌ مكنوزة الخصب

و الشبق و المحار …!

:

:

:

:

انهمار أُنثى …..

أغوت الليل بعوائها

فأنسكب في حضنها أليفاً

مفتوناً نحو هاويته ….!!

:

:

:

انداحُ طفلاً بلا فطام

تحت الهدهدةِ الأولى

اتبددُ فيها ،

أرتوي من روائح نهديها …

:

:

لي روحٌ ضامرة ..!

أنسجُ رغباتها على مهل

أُحصي ظمأها ليهطُل

نحيب المُزن

على رضاب الروح …

:

:

أسكرني العنب الممزوج

على شفتيها

فصرتُ أطلب

نبيذها كل صباح …!!

:

:

:

 20 / 5 / 2016

 

مقالات ذات علاقة

حوار فاشل

لطفي عبداللطيف

احتياج

ناصر سالم المقرحي

نبض تقاسيمك

أم الخير الباروني

اترك تعليق