طيوب عربية

الجائح الأبله

10 قصص قصيرة جدا – متوالية سردية في ثلاثة فصول

فيروس كورونا (الصورة: عن الشبكة)

ـ 0 ـ

نعم…٬ الجائح آبله٬ ترك السفرجلة لفترة طويلة٬ من يكون٬ ينبغي عليه أن يكون!٬ “آوليه.. دوخني”.!

الفصل الأول

ـ 1 ـ

يهمس أسم الليل٬ ريح لقاح٬ يغازل هوى الصيف عندي٬ ترك السهر حولي.!

ـ 2 ـ

 وشوش حاجبيه٬ يعابث غبار على جنح فراشة٬ تدلل القمر.!

ـ 3 ـ

أسرف لقاح٬ على برعم وردة٬ سهران٬ آسر مذياع النجوم٬ القمر جنبي!

ـ 4 ـ

يودع الشوارع٬ سمح له الليل بالذهاب٬ أجر حلم فوق السطح ليتسكع!

الفصل الثاني

ـ5 ـ

تريثت بنت الجيران٬ تباطأ السهر٬ توانى النعاس على الشباك!

ـ 6ـ

تخلفت خطواته٬ تثاءب يفرك عتبة طين٬ برد الهوى بائت.!

ـ 7 ـ

تسلق المطر٬ قوس القزح عالي٬ وجب أن رأرها٬ نط القمر سهران.!

الفصل الثالث

 ـ 8 ـ

يأتي من بعيد٬ من درب التبانة٬ والصبية صغيرة تماما٬ لا تعرف سهر القمر بالصيف.!

ـ 9 ـ

يميل٬ إلى حيث ثوب القمر زاهي٬ تتوجه الصبية إليه٬ تبتسم٬ كما لو أنها سمعت أفكاره.!

ـ 10 ـ

يجلبه ليلة أمس٬ ما قد تعرفه أغصان شجرة البيت٬ سهرات نجوم فوق الغيم.! يلطخ خدود وأصداغ٬ الورد اليافع فوق٬ اقراط على سطوح٬ مع جرار فخار الماء بارد!٬ من بعيد يسمعوا؛ صوت الصيف٬ من المذياع قادم.! نعم … الجائح آبله٬ الجائح عاشق٬ ينبغي عليه أن يكون! يميل إلى الأمام٬ إليه الصبية تبتسم٬ كما لو سمعت أفكاره! “أوليه… ياعليه”..!! انتهت.

مقالات ذات علاقة

(هُوِّيتِي عِشْقِي) بين المَضْمُونِ وَالإِيقَاعِ

يونس شعبان الفنادي

أوطان مهاجرة

المشرف العام

مراجعة رواية: مغامرات هكلبري ڤين.

المشرف العام

اترك تعليق