متابعات

الثني يُناقش آليات حماية الموروث الثقافي الإنساني الليبي

المستقبل

ناقش رئيس الحكومة الليبية المؤقتة عبدالله الثني اليوم الخميس في مقر الحكومة في البيضاء، الوضع الراهن للموروث الثقافي الإنساني الليبي – العالمي والمدن التاريخية القديمة وآليات الحفاظ عليها وحمايتها وتطويرها بتعاون كل الجهات” حسب تصريحات رئيس الهيئة العامة للإعلام والثقافة والمجتمع المدني خالد نجم. وأضاف نجم “أن المجتمعين ناقشوا مع الثني المخاطر المحدقة بالآثار والمدن التاريخية القديمة على وجه الخصوص والموروث الثقافي الإنساني الليبي – العالمي على وجه العموم، وكيفية عمل الحكومة على حمايته من التلف والهدم والتجريف والسرقة”. حسب قوله.

 وأوضح خالد نجم، حسبما قالت وكالة الأنباء الليبية (وال)، أنه تقرر خلال الاجتماع العمل على زيادة الوعي لدى المواطن بأهمية هذا الموروث من خلال الإعلام، إضافة إلى عمل جهات الاختصاص على الحماية والتطوير لهذا الموروث. من جهته قال مدير المكتب الإعلامي لرئيس الحكومة المؤقتة، “أن الاجتماع تطرق لمناقشة تبعية جهاز المدن التاريخية القديمة بين هيأة السياحة ومصلحة الآثار إضافة إلى استحداث مراقبة للآثار في بلدية البيضاء”.حسب تصريحاته.

حضر الإجتماع نائب رئيس الحكومة المؤقتة لشؤون الهيئات، عبدالرحمن الأحيرش، ومدير المكتب الخاص لرئيس الحكومة المؤقتة، الطاهر محمد الطاهر، ورئيس الهيئة العامة للإعلام والثقافة والمجتمع المدني خالد نجم ورئيس الهيئة العامة للسياحة أحمد علي عبدالجليل ومندوب عن مصلحة الآثار ومدير مكتب آثار بلدية البيضاء عبدالله محمد المبروك.

مقالات ذات علاقة

تكريم الروائية الليبية” نجوى بن شتوان” في الرابطة الثقافية طرابلس

المشرف العام

الخُمس تدشن صرحها بافتتاح صالونها الثقافي

رامز النويصري

عناصر الفُرجة في ذاكرة مدينة طرابلس

ناصر سالم المقرحي

اترك تعليق