من أعمال التشكيلية حميدة صقر.
طيوب النص

التمساح في القطار


ركب التمساح في قطار سريع بين مستنقعين
كانت الغابة مقرصنة
القردة فوق أعالي الشجر
والأسود متنكرة…
كانت التذكرة رخيصة جداً
وذلك بالاتفاق على ترك ذيل التمساح خارج القمرة..
لطالما أحببت السفر بالقطار
له إيقاع مختلف ويشبه مشاهدة فيلم في شاشة كبيرة.
التمساح زاحف برمائي متشبت, وأيضا مبتلع عظيم!
عيونه خفيظة ونظرته حادة وملولة..
المتربص بالضفاف, عديم الصوت خفي الأنفاس..
له أنياب واضحة وجلية وسباحته حكيمة ووقورة دائماً!
إنه ينتبه لصوت بوق المحطة
يتأهب ويتفقد ربطة عنقه المتوهمة ثم ينزل..
مستنقع جديد وقطعان متهورة!

__________________________________________
* من ” حيوانات الغابة السبعة “

مقالات ذات علاقة

شوق وأرق

أكرم اليسير

أشياء لم يخبروني بها

المشرف العام

رسائل ليست للقراءة

نيفين الهوني

اترك تعليق