طيوب النص

التقاعد

فهيم آدم

من أعمال التشكيلية خديجة جيب الله.
من أعمال التشكيلية خديجة جيب الله.

 
موت بلا نعش ولا قبر ولا مأتم
ونراه قريبا …
نفتقد الجمع .. والجهد …والنقد
ونراه بعيدا…..
يرثي ضحاياه في ليل الوحدة
ويجلب من الماضي الذكريات
يستمد القوة من الأمس
ويتوكأ على أكتاف الطرقات
يحلم بالقوة والجهد
يتوهج في داخله ماضي البوح
ضاعت كل الأسماء
وفي المساء
ينهض الماضي
يا رتابة هذا الزمن الطاعن
في هذا العمر
وفي الظهر تحرقنا الشمس
والهمس وحروف الجر
ويشع في داخلنا الشوق
ونظل نعاني من العتمة
ونحلم بالضوء
من يشعل قنديلا في النور؟!!!
لم نعد نبصر ما بين العين والباب
لم نعد نسمع ما بين الصوت والصوت
لم نعد نقوي على الخطو…
ما بين الخطوة والخطوة وديان وهضاب
ما بين شمس الميلاد
وليل الموت…. سوي خطوات
فحبات الدمع انسكبت
مرات ومرات
فالموت بدون نعش ولا قبر ولا مأتم
صلاة …
 
2014.12.24

مقالات ذات علاقة

مهجورة مقطوعة

المشرف العام

منتصف النهار

المشرف العام

غـياب

المشرف العام

اترك تعليق