شعر

الافتتاحية.. !!

Elgeddafi_Alfakhri_04

محال انت

حتى هذه اللحظة

محال انت

سوى أرضاك ذا

أم كنت لا ترضى

محال أنت

مثل الورد والنوار

خيوط الفجر

ضوء البدر

طعم الصبر

خيوط ما لها منسج

ولا قاموس يشرحها

ولا مرجع

محال

مثل ورق يابس في الريح

وعبق شارد

بين صفحات كتاب

الردة الكبرى

وباء

عمره ألف من الأعوام

لا يبرأ

ويرفض أن يغادرنا

عجيب أنت

ليس مثلك شيء

مثل سفينة عرجاء

تبحر فوق موج

من بخار الماء

عكس تيار الخيال المرّ

فأستأمنك.. هذا السرّ

لكي تستوفي الأزمان غايتها

وترفع كل فئة من فئات الأرض

رايتها

على فسطاطها الموبوء بالجدري والسفلس

على أرض يباب لا صلاح لها

مزروعة بالملح والزرنيخ

وتنتظر بأن يزهر لها الزرنيج

وأن ينبت لها الملح هنا.. حقلا من الآمال

وأن تتغير الأحوال

ويحلم الزرنيخ أن يتحول الملح إلى أحلام

وتنتظر السلاحف أن ينام الزهر

ينام.. ؟؟

كيف ينام.. ؟!

14.01.01

مقالات ذات علاقة

نصوص

مراد الجليدي

ثقيل هوى هذي البلاد

عاشور الطويبي

غيمتان

عبدالوهاب قرينقو

اترك تعليق