طيوب عربية

الآلـم

إشبيليا الجبـوري
عن الفرنسية: أكد الجبوري

عيشة بنت الحوات.. من أعمال التشكيلية نجلاء الشفتري.

يسود الصمت الليلة
ذلك الذي ينزح في السهر
لتضميد الجرح٬ والروح
منذ أطول من شيب ضفيرتي٬
وهي إيلاما عزاء
لطم في الأشياء٬
أنهيار لنهر في شلال
تحت الأرض
تحت القمر أيضا٬
مثل الكحل الأسود فينا
حين يحزن النهر تحت النجوم
إيلاما مع النخيل على أنكسارات الضوء
على نواح داكن
يمتد من القشعريرة٬
كانوا العشاق يمسكون بشعورهم كالمجاديف٬
النواح المتمرد٬
يبوح أنينه قليلا٬ بغصة
انوح أنا؛ بالوجع الذي يفتق جوانحي٬
و سأبقيه بجانبي٬ أخفيه بضمتي
حتى الفجر
لكن الريح؛ التي تهيب بالمطر صروفي
تعصفني فوق الأرصفة المبللة
أركض زوايا الشبابيك والزهور المجففة.
الخطوة الأن تتحرك بأتجاه المقهى
أو بالكاد قريبا
على الرصيف المحاذي٬
في السماء يضيء نجم
ويراقب
كلمات من ركوة قهوة في
فنجان..
أو دمعة تأبين من المطر في
شباك…
تنادي العشاق فقط
لأنهم ليس وحدهم على قيد الحياة
الحالمون ليس هم وحدهم تحت المطر
من على قيد الحياة
هم وحدهم من يعرفون العزاء
يتحدثون مع زهور البنفسج ٬
حين ينامون مخالبها٬
المطر له شعاع من القشعريرة٬ بوحشته
يسفك خطواته على واجهات المقهى
وإن بطيئا٬ إلا أنه بجانبي
على قيد دمعة٬
لكن الريح تهب
فوق طاولتي المنقعة٬
الأوراق تتحرك بعيدا
على الطريق٬
في الشوارع يعبث صمت
ويتجه
بخطوات الحالمون فقط
يجرؤن الموت والغناء٬
الموت والمطر يجمعنا معا…
في الميادين يستعد التوتك
الآلم…

مقالات ذات علاقة

جيل التسعينات الشعري وصراع الأشكال

المشرف العام

طريق جهنم … قراءة نقدية (1)

المشرف العام

وشم الفراشة

إشبيليا الجبوري (العراق)

اترك تعليق