من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي
شعر

اكسسورات الفضة

غيرت خزانة الثياب

الحذاء الذي أحالني للاهتراء

الوشاح

باقة ورد اصطناعية

اكسسورات الفضة

فرشاة أسناني

المعجون

واكتشفت

أنني

أنني

أنني

..

..

..

..

..

بصعوبة

تتسع الأصابع

لحواراتنا البيضاء .

من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي
من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي

وقت القيلولة

بوسعك

إغماض عينيك

ليتشكل مشهد :

ربطة العنق المدعوكة

الوجوه المعطلة

في سيارات الأجرة

حقائب النساء الأنيقة

المهمومة بحمولتها

غرف الدردشة

المكتظة

بذوات ملونة

كراسي

صالات العرض

المائلة

ومسائل أخرى .

أين له بشمس أخرى

لا تفضح بصمة أصابعها

بقلب

لا يصلي في ظل قامتها .

كوبا كاكاو

متعانقان

تحت شرفة باردة .

وحده الرصيف

يُقبل

هروب الأحذية

وجوارب

اعتادت تلصصها اليومي .

ما أضيق الشوارع

ما أوحش قلوبنا

الابتسامة

تمر كريح صامتة .

دون سابق

معرفة

عبروني إلى الانتهاء .

ينتظرونك

الشارع

المارة

الباعة

رجال المرور

باب البيت

البلاط

علاقة الثياب

الصحون ، الملاعق

وكوب الحليب.

_______________________

المصدر

مقالات ذات علاقة

ماذا لو توقف العالم

حنان كابو

غمامة لخدك

الحبيب الأمين

بعض قول

جمعة عبدالعليم

اترك تعليق