أخبار

اختتام ورشة عمل دسترة حقوق المرأة والطفل

(موقع وزارة الثقافة)-اختتمت مساء الأحد 7 يوليو 2013، بمدينة بنغازي، فعاليات ورشة العمل التي تنظمها وزارة الثقافة والمجتمع المدني بعنوان “معا لدسترة حقوق المرأة والطفل”. وذلك تحت شعار (في دروب السيدة خديجة الجهمي).

 ورشة عمل دسترة حقوق المرأة والطفل

تهدف الورشة إلى وضع تصور يحقق طموحات وأهداف المرأة الليبية من خلال دسترة حقوقها بمواد صريحة في الدستور، كما تهدف إلى وضع مقترح عملي لتمكين المرأة من المشاركة في كتابة هذا الدستور بما يحقق المساواة ويلغي كافة أشكال التمييز الذي يعترض مسيرتها نحو الديمقراطية وحقها في صنع القرار والمشاركة السياسية.

وفي تصريح خاص لوكيل وزارة الثقافة لشؤون المرأة والطفل السيدة جميلة فلاق، والتي أشرفت على تنظيم هذه الورشة، قالت:

“المأمول لحقوق المرأة الليبية كثير جداً انطلاقاً من واقع مشاركتها للرجل في كل جزئيات حياته بدءاً بمعاناته في ظل ظلم نظام القذافي وانتهاء بمشاركتها له في الثورة ضد ذلك النظام الجائر ووقوفها معه جنباً إلى جنب وهذا ما أوجد نقاط التحول الكبيرة التي تأملت منها المرأة الليبية تغيراً جذرياً في نظرة المجتمع لها وهو ما حدث ولكن الواقع يقول أنه لم يكن بالشكل المطلوب”.

وعن عن توجهاتها ودورها كامرأة ليبية قيادية وتناضل من أجل حقوق المرأة قالت: “من واقع مسيرة حياتي وموقفي المعادي للنظام السابق ووجودي اليوم في منصب قيادي يجعل مسؤوليتي تجاه تمكين المرأة أكثر عبئاً مما تكون فيه لدى غيري خاصةً واني أؤمن تماماً بأهلية المرأة وأحقيتها في المشاركة السياسية والقيادية بشكلٍ عام، وإلزامية دسترة حقوقها بشكل خاص حتى تستطيع الفكاك من عادات بالية تتنافى في معظمها مع الدين الإسلامي السمح”، وأضافت بأنه: “من العار على ليبيا الجديدة ألا تتواجد المرأة بعدد عادل وكافٍ داخل هيئة كتابة دستور بلادها التي ضحت من أجل استعادتها”..

هذا وكانت الورشة قد بدأت برنامجها الفعلي صباح السبت بمحاضرة بعنوان (المرأة في المشروع الدستوري بين الحق في العدالة والحق في المساواة) قدمها الدكتور صالح الزحاف، وقُدّمت عقب ذلك نماذج لأوراق عمل المنظمات النسائية في مجال ترسيخ حقوق المرأة في الدستور، شاركت فيها منظمة هيئة دعم المرأة في صنع القرار، وجمعية حقوق المرأة العاملة، ومنبر المرأة الليبية للسلام. وقُدمت خلال الفترة المسائية ورشة تدريبية بعنوان (حقوق المرأة الدستورية)، أشرفت عليها الدكتورة ابتسام بحيح والأستاذة عايدة بعيو، كما قدم الأستاذ خالد زيو محاضرة بعنوان (حقوق الطفل في الدستور).

وتضمنت فعاليات اليوم الثاني، محاضرة بعنوان (المرأة في الإسلام)، للدكتورة منى الساحلي، تليها محاضرة أخرى بعنوان (تعزيز دعم المرأة للمرأة في دسترة حقوقها) للدكتور الفضيل الأمين، وفي الجلسة الختامية استعرض الأستاذ فرج زيدان رئيس اللجنة العلمية للورشة، المقترحات والتوصيات التي أقرتها فعاليات الورشة.

وتضمن البرنامج الختامي، أمسية شعرية، ووزعت في نهايتها شهادات تقدير على المحاضرين والمشاركين.

مقالات ذات علاقة

قلادة الكون الأولى للطيوب

المشرف العام

«نداء بنغازي» تنظم ندوة حول تاريخ المدينة

المشرف العام

سوكنة تستقبل الربيع بمهرجان سياحي تراثي

المشرف العام

اترك تعليق