مسرح

ابْصارة حُكّام

تُفتح الستارة عن جزء من ملعب كرة القدم.. ويبقى جزاءان مظلمين في أقصى يمين ويسار الملعب.. في الخلف لوحة تعبر عن مدرجات مكتظة بالمتفرجين.. بعد فترة كافية لاستيعاب المشهد.. يسمع من داخل المسرح ـ وربما من داخل صالة المتفرجين أيضاً ـ تصفيق كتحية للفريقين حين دخولهما غير المرئي ـ ربما استعملت البقع الضوئية أو أية وسائل إخراجية للإيحاء بذلك.. بعد فترة من التصفيق وبعد إظلام لفترة قصيرة.. يضاء شعار الشاشة الذي يكون علي هيئة جزء من مركز بيت العنكبوت بأعلى الزاوية اليمنى أو اليسرى من مقدمة المسرح ويظهر في اللحظة نفسها الحكم مع تغير في زاوية الرؤية بما يوحي بأننا أمام نقل تلفزيوني مباشر.. وربما استخدمت حركة الممثل بما يشابه التصوير البطيء أو الحركة الارتدادية أو إعادة اللقطة متى كان ذلك مناسباً.

ثمة فترات صمت عديدة يستطيع المخرج ملاحظتها دونما حاجة للإشارة إليها سواء بالنسبة للمعلق أو بالنسبة لعبدالحميد

وبالنسبة للنقل التلفزيوني يمكن استغلال فترات انقطاع الإرسال و شغل الشاشة بالورود مع الاعتذار في المرة الأولى فقط و يتوالى هذا الظهور للورود لدرجة تدفع مشاهدا ما من بين المتفرجين لإعلان سخطه و لكن دونما ردة فعل مقابلة كأن يقول مرة أو في أكثر من مرة : “انعل بوك حالة .. نين الواحد يكره الورد .. يكرهوك حتى ف الورد .. لازم نشري ساتالايت .. علي اللمين نشري ساتالايت لو شحت حقه شحته”

كما يمكن استغلال انقطاع التيار الكهربائي المفترض لخلق فترات صمت بصرية ! .. أي إغراق المسرح في الظلام .. أي بجعل الإظلام جزءا من الحدث ما يدفع المشاهد نفسه أو مشاهدا آخر لإعلان سخطه أيضا مرة أو مرات كان يقول مثلا : “ايوه ما زال غير الضي .. اقطعوا علينا الضي .. مباراة سامطة و مستخسرينها فينا .. أف عليك مسرحية” و لا ينبغي أن يقام معه أي حوار.

و ثمة تقاطع يمكن استغلاله أيضا و ذلك باستخدام العرض السينمائي أو ما شابه لإظهار زوجة عبدالحميد و أبنائه و هم يشاهدون فيديو كليب أو مسلسلا مكسيكيا في قناة عربية أو أجنبية و تكون أولى تلك التقاطعات قبل إشارة عبدالحميد للنقل التلفزيوني بفترة قصيرة و الثانية بعد هذه الإشارة بفترة قصيرة أيضا ثم تليهما التقاطعات الأخرى بين الحين و الآخر و لكن مع مراعاة عدم الإكثار منها

    و إجمالا من المهم التأكيد على حالة (المونولوج) و غياب الحوار (الديالوج)

و من المفردات التي يمكن توظيفها أيضا و هي من مفردات النقل التلفزيوني أو من مفردات المباراة أو من كليهما مفردة الكرة و البطاقات الصفر و الحمر و الصورة الواقفة pause مع استمرار الصوت و خاصة مع عبد الحميد في أثناء النقل التلفزيوني و كلها مفردات تحمل طاقة إيحائية هائلة .. كما يمكن استغلال حامل الراية و الراية نفسها و ما تعطيه هذه المفردة من إيحاءات حيث يمكن لحامل الراية أن يضرب عبد الحميد بالراية و خاصة في الجزء الخاص بالعودة للملعب و يمكن لعبدالحميد أن يحتج بالقول : كيف تضربني بالعلم؟ .. و يمكن استغلال الراية و حاملها في التعبير عن شعارات القنوات التلفزيونية و خاصة إذا أريد جعل ما جاء على لسان المذيع و هو يتقمص دور خطيب الجمعة عبارة عن نقلة إلى قناة أخرى .. كما انه من المفردات التلفزيونية المعبرة العلامات التي تظهر على الشاشة حينما نرفع الصوت و هما في حالة استخدام الريسيفر شريطان واحد لصوت التلفزيون و الآخر لصوت الريسيفر .. يمكن جعل هذين الشريطين كسياجين يمنعان عبد الحميد من الخروج و رغم استخدامهما لرفع الصوت فإنهما يوديان لخفض صوته و ربما يغطيان على صوته بالضجيج أو الموسيقى فيصرخ و هو يتمسك بقضبان هذين السياجين كما يتعلق السجين بقضبان الزنزانة .. يمكن تمثيل هذين الشريطين بالجسد أو بأية وسيلة .. كما يمكن استخدام العلامة الدالة على كتم الصوت mute .

(نقل تلفزيوني)

صوت المعلق: (متحدثا بإيقاع حقيقي، أي بدون افتعال كما لو كان معلقاً حقيقياً) أيها الأخوة .. بدأت المباراة .. نشاهد الآن .. الحكم الدولي .. الكبير .. الكبير بالكل جداً .. حكم الحكام .. الأستاذ سالم ازغام .. يدير هذا الحوار .. الحكم الدولي .. سالم ازغام

(بوسائل إخراجية معينة يتم الإيحاء بأننا نشاهد المباراة مباشرة ونحن في مدرجات المتفرجين.. فيختفي شعار الشاشة ويحدث تغير في زاوية الرؤية وما شابه ذلك من ترتيبات).

(عودة إلى الملعب)

عبد الحميد (من بين المتفرجين.. مُلوِّحاً في اتجاه الملعب ومُصفِّقاً بحماس): سالم.. يا سالم.. يا سالام.. يا سالام..يا سالم هوه (للمتفرجين بالصالة) الحكم صاحباً لي.. هذا سالم الزغامي.. م الزغامات.. لعيت ازغام.. الله.. الله ياما ترافقنا.. هذا قعدت نا وياه كم شهر في الجنوب .. في السرير.. نشتغلوا في البترول (ملوِّحاً في اتجاهأحد المتفرجين بالصالة وهو يتقدم نحو المسرح) لا لا.. ما تقوليش قعمز.. توا نمشي له.. اسّاع نجلّب ها الحاجز واسّاع نمشي له.. هذا سالم.. وين!.. لي زمان ماشفته.

(يتقدم صاعدا الدرج مُلوِّحاً في اتجاه الجمهور ـ جمهور الصالة) ممنوع؟! ما فيش ممنوع.. وبعدين هذي رفقه طويلة.. والله ماني راد نين نسلم عليه.. ساع إيعلمني جاي هن وما سلمت عليه يحططني فيها حق.. والله ما جيت هن إلا علي شانه.. قيّلي هو الحكم.. جيت علي شان نسلم عليه.. عارفا قريب تبدا المباراة .. لكن موش مشكله.. وان كان أجَّلها شي خمس دقائق.. ايش يبي يصير؟.. خمس دقائق.. نحكوا امعا بعضنا شوي وبعدين دعتا تبدا المباراه (محاكياً حركات من يقومبالقفز من فوق الحاجز.. يدخل الملعب مُحطِّماً الجدار الرابع) قالْ لك ممنوع (منادياً)يا سالم.. يا سالم.. يا سلومه.. ايشنو حالك.. ايشنو حالك.. (يتقدم نحودائرة منتصف الملعب باسطاً يده للمصافحة.. صوت صافرة.. صوت وقع اقدام..صوت ركل الكرة.. وتصفيق من المدرجات.. عبد الحميد مذعوراً) الله يخرب بيتك يا سالم.. انت ليش صفرت.. هالقوم اللي اطلقت هم وين ونحنا وين.. لا لا لا (يحاكي من يحاول تجنب الاصطدام باللاعبين أو من يحاول تجنب أن تصيبه الكرة..يأخذ في الركض جامعاً ملابسه الثقيلة لكي لا تعرقله) يانعلاى.. يانعلاى(يقع كما لو أنَّ الكرة أصابته) حِقّ يا بلا.. حِقّ يا بلا.. يا نعلاي.

(عودة إلى النقل التلفزيوني)

صوت المعلق (متابعاً بإيقاع متسارع.. تبدو فيه الكلمات كما لو كانت أسماء اللاعبينأو العبارات المتداولة في التعليق الرياضي.. أي أنه إيقاع مفتعل):حكم الحكام.. الكبير بالكل.. بالكل بالكل.. جداً بالكل جداً.. سالم.. سالم.. ازغام.. الأستاذ سالم ازغام.. حكم الحكام (متابعاً بإيقاع هادئ مفتعل) شوفوا.. وشوفوا.. وشوفوا بالله.. وشوفوا بالله.. بالله عليكم.. وبالله عليكم.. عليكم شوفوا (متابعاً بإيقاع متسارعمفتعل) مشيته.. وشوفوا.. مشيته.. مشيته.. ومشيته. وخزرته .. (متابعا بإيقاعهادئ مفتعل) جريته .. و جريته .. و جريته .. و شوفوا جريته

(عودة إلى الملعب)

عبد الحميد (ينهض.. يحاول أن يعود من حيث أتى.. لا ينجح في اختراق اللاعبين.. يقتربمن خط التماس وتمنعه الهجمات يتجه إلى أعماق الملعب محاولاً الاقتراب منالحكم): ياسالم.. ياسالم.. ياسالم.. نا دخيلتك طلعني.. طلعني يا سالم.. نادخيلتك صفِّرْ.. صفِّرْ.. صفِّرْ يا تعبان.. صفِّرْ نادخليتك.. صفر نين نطلع.. والله ما تربح خلطتا في بعضها.. والله ماتربح.. مازلت ونت تحك في عود على عود نين راضت في بعضها.. هاذول اسّاع يقطعوا بعضهم.. آ.. آدونك واحد دلشوه .. ماقلت لك (صوت صافرة.. تنفرج أساريره.. يركض محاولاً الخروج من حيث أتى.. يقترب من خط التماس صوت صافرة).

) عودة إلى النقل التلفزيوني)

صوت المعلق (متابعاً بإيقاع هادئ مفتعل): مشية حكم كبير.. كبير بالكل جدا.. يمشى شوفوا.. ويمشى شوفوا.. مشية حكم مليان.. وحكم مليان.. دوبه(متابعا بإيقاعمتسارع مفتعل) دوبه.. دوبه.. ويمشى دوبه.. ويمشى دوبه.. ويمشى دوبه.. ويمشى دوبه.. (متابعاً بإيقاع هادى مفتعل)وماشى دوبه.. مشية حكم مليان.. ماشى دوبه(متابعاً بإيقاع متسارع مفتعل) وماشى دوبه.. وماشى دوبه.. ماشي دوبه.. ماشي دوبه (بصوت ممطوط فيه شيء من التحسر) وو.. وو.. ووو .. بالله عليكم.

(عودة إلى الملعب)

عبد الحميد (متجنباً الاصطدام باللاعبين والكرة):يـيـيه.. الله يخرب بيتك.. يانعلاى.. اتت.. اتت..يانعلاى.. استغلونى.. تموا يلعبوا على.. يانعلاي.. احسن شيء ناخذ وضع الانبطاح (يعيز على نفسه) وضع الانبطاح خذ (ينبطح ويبقى لفترة.. يرفعرأسه قليلاً) جونى جونى.. جونى جونى.. يانعلاي.. دوسونى.. دوسوناى.. (يتلوى.. ينهض مواصلاً الركض في مختلف الاتجاهات) غادى.. اضرب غادى.. الله يعاطيك دعوه.. ياسالم.. ياسالم.. صفِّر نادخيلتك.. صفِّر نين نطلع وبعدها إن شا الله اتّقاطعوا.. نين نطلع بس (صوت صافرة يفرح.. يركض في اتجاه خطالتماس).

(عودة إلى النقل التلفزيوني)

(حركة عبد الحميد ارتدادية تعود به إلى عمق الملعب)

صوت المعلق (متابعاً بإيقاع هادئ مفتعل): شوفوا.. مشية حكم كبير.. أمانه.. مشيه فيها أمانه.. ومشيه فيها أمانه.. ومشيه فيها أمانه.. وفا.. ومشيه بها وفا.. أمانه.. ومشيه بها أمانه.. وفا.. أمانه.. وفا.. وفا(وبصوت ممطوط متحسرا) وا.. بالله عليكم ..(متحدثاً بإيقاع مفتعل) إنه حوار نادر و ياله من حكم .. يدير هذا الحوار بحب .. هذا حكمنا وا.. نحن.. الـ.. الـ.. الذين علمنا.. الناس.. الـ.. الوفا و المشى.

(عودة إلى الملعب)

عبد الحميد: (صوت صافرة.. يتراجع إلى عمق الملعب محاولاً تجنب الاصطدام باللاعبينوالكرة)الله يخرب بيتك.. والله ماتربح.. (وكأنه يخاطب الجمهور) اللى ينقال له سالم هذ مايربح.. خلاط صفوف درجة أولى (سارداً) مرة مشى امعانا للصحرا يبى يصيَّد امعانا الطير الحر.. من أول يوم تكها بين الجماعة وطلع يسَّهوك ماتقول داير شي.. والجماعة ردوا على بعضهم وقعدت نحجز بينهم(يحاكي من يحاول الفصل بين المتشاجرين.. يحاول الفصل بين بقعتي ضوء متشابكتين وحركتهتأتى متناغمة مع حركته لتجنب الاصطدام باللاعبين والكرة..خلفية الصوت تظهر أصواتاً مختلطة) خلاص.. خلاص.. حازز الله.. انعلوا الشيطان.. انعنه لاقيها الفتان.. خلاص عليش هالعركه.. عليش متقاطعين (يعود للسرد) ثاني يوم راح في الصحرا.. ويصير في يوم طويل و نا ندور فيه.. هالكشفه (يحاكىحركة من يقاوم عواصف رملية وحركته متناغمة أيضا مع حركته المعتادة..أصوات رياح.. يستطلع الأفق.. منادياً) يا سالام.. يا سالم.. أن كان تسمع في قل هوه.. صفِّر يا سالم (صوت صافرة.. يخاطب سالم عن قرب)سالم.. الحمد لله أنت مازلت حيّ.. يا سالم.. يا سالم نا عبدالحميد.. عبد الحميد.. صاحبك ها اللى دورك كي رحت.. صاحبك يا قليل الخير.. سلومة نسيتنى نا عبد الحميد.. نمشي؟.. نالقانَّك طلعت خيره.. نمشي؟.. (يتحرك نحو خط التماس متلفتا خلفه)راك تصفِّر.. باهي؟ كلمة راجل؟.. راك تصفِّر.. ماشي؟ (يخطو بضع خطوات .. صوتصافرة)الالالا.. الله يخونك.. الله يضرَّك يييك.. يييك (يركض واضعاً يده علىرأسه).

( عودة إلى النقل التلفزيوني)

صوت المعلق (متابعاً بإيقاع متسارع مفتعل ):الوفا.. المشي.. الوفا.. الوفا.. شوفوا.. شوفوا.. ايها الاخوة..موش..موش..موش.. وشوفوا.. ومش معقول.. وموش.. ومعقول.. ومعقول.. ومعقول.. حكم الحكام صبا.. حكم الحكام صبا.. شوفوا.. تصبايته.. صبا.. أيها الاخوة.. صبا.. شوفوا.. تصبايته (متابعاً بإيقاع هادئمفتعل) شوفوا.. تصبايته.. عمق.. فيها عمق.. تصبايه فيها عمق.. وفيها عمق..تذوق.. وفيها تذوق.. وفيها تذوق.. وعمق.. تصبايته (بصوت ممطوط فيه تحسر) وا.. تصبايته.. (متابعاً بإيقاع هادئ مفتعل) امالا كيف.. امالا كيف.. و اما لا كيف..(بصوت ممطوط ) كيف.. اما لا (متحدثاً بإيقاع مفتعل) نحن.. الـ.. الـ.. الذين علمنا الناس.. الـ.. الـ.. العمق..والـ.. و التصباي.

(عودة إلى الملعب)

عبد الحميد (راكضاً كالعادة.. يختفي بين الحين والآخر مرة في جهة اليمين وأخرى فيجهة اليسار وهكذا.. وفي حالة الاختفاء يسمع صوته): يا نعلاي..يا نعلاي..اتت.. اتت.. اضرب غادى.. تموا يلعبوا علي.. اضرب العطيبه غادى.. خلاص انحشرت ماعد القيت وين تلعب إلا عند زرِّي.. ضاقت ياموسعها.. ملعب كبير.. وطن.. بعيد حده من حده.. خلاص ضاق.. ضاقت يا موسعها.. ما عرفت وين تلعب إلا عند خشمي هنا.. يا نعلي يا سالم.. ينعلاي يا سالم.. وازيها يا سالم.. إيسدك.. وازيها دابين العلل فيه معض.. توا أمريحتك هالطبيخة (كأنه يتجه بحديثه إلى الجمهور) توا أيش مصلحته.. هـه.. بيش تكرونى.. أن كان ما طلع هالخبر كله ابصاره.. هالبرطعه و هالمناطحه ساع تطلع مباراه وديه(لأحد اللاعبين) اضرب غادى.. غادى.. توا من جدك و النبى.. هالبرطعه من جدك؟!.. عليش متقاطعين.. على قطعة هالحلُّوف.. هذا فتّان خلوه عنكم.. انت خليه عنك.. هـه.. بيش تكرينى أن كان ما طلعت هالمناطحه وديه؟.. مغير يا شرينهم هـه (صوت صافرة.. يحاولالانطلاق للخروج.. يقترب من خط التماس).

(عودة إلى النقل التلفزيوني)

(حركه عبد الحميد ارتدادية تعود به إلى عمق الملعب)

صوت المعلق (متحدثاً بإيقاع حقيقي): صفَّر..(صوت صافرة.. المعلق متحدثاً بإيقاعمفتعل)أتمنى أنكم تسمعون صوت الصافرة.. صافرة آ.. صافرة حكم الحكام مدير هذا الحوار الذي لا نظير له(متابعاً بإيقاع متسارع مفتعل ومفاجئ) صافرة.. صافرة متموضعة.. متموضعة (بصوت ممطوط صارخ متحسر) فيها طزاجة.. فيها طزاجة.. صافرة فيها طزاجة (متحدثاً بإيقاع مفتعل) وانحن.. الـ.. الذين علمنا الناس الطزاجه والصفير.. (يعود لمط الصوت)فيها طزاجه (يسمع هتافجماهيري حماسي على هيئة نغم غير واضح الكلمات.. الهتاف به كلمات كأنها كلمات بو مردم أو المردم .. يصاب المعلق بعدوىالحماس) نعم.. أيها الإخوة.. إنّ الجماهير التي طال صمتها آن لها أن تصرخ وأن تصرخ وأن تهدر كالطوفان.. كالسيل العرم.. كالرعد.. نعم أيها الإخوة تنصح حكمها أن يتناول اللحم المشوي في حفرة أبى مردم.. إن أبا مردم أيها الإخوة.. هو رمز ثقافتنا وأصالتنا.. أما ما يسمى بورق الشواء أو ورق الشيء فهو فكرة وافدة مأخوذة عن فكرة أبي مردم الرائدة.. وأما عن الشرب فحدث ولا حرج.. نحن الذين علمنا الناس كيف يشربون ويطربون والتاريخ يشهد ومجالس الخلفاء تشهد أيها الاخوة.. إخوة الإيمان(متخذاً صوته نبرة خطباء المساجد) أخوة الإيمان.. أحباب رسول الله.. الكفر ملة واحدة.. ونحن خير أمة أخرجت للناس.. أما الآخرون فهم الحثالة والقذارة التي ينبغي أن تكنس وأن تسحق وأن تحرق.. اللهم يا ارحم الراحمين تقبل هتافنا و زعيقنا وصراخنا ونعيقنا.. اللهم أنت رحيم ورحمتك وسعت كل شيء.. كل أنواع الشيء سواء أكان في الفرن أم في أبي مردم أم علي مواقد الفحم.. اشوهم يا ارحم الراحمين.. اشْوِ الآخرين واصنع منهم أبا مردم يوم القيامة لكي يكونوا أعداء مشويين نتلذذ برائحةشوائهم ونحن في الجنة.. آمين.. يا ارحم الراحمين.. إخوة الإيمان ..أحباب رسول الله..

 (عودة إلى الملعب)

عبد الحميد (وكأنه يتعرض للركل): يا نعلاي يا زرِّي.. ملاّ ورطة.. نا لاني قاطف و لاني أمبخِّر.. أيش جيبنى للكورة.. إنشالله غير ميش منقوله في التلفزيون.. أن كان منقوله ساع تحقني الوليه.. وان كان حقتني ها ذاك وين خربت.. ما اتبات إلا عند هلها.. أضرب غادى.. توا نا في حال الوليه!.. امغير انشالله نطلع من هالورطه.. سالم.. يا سالم.. ياسالم.. احسن شي نسلح الجاكه (يلقى بالجاكه ..مواصلا الركض) آه.. يانا عظامي.. الله يخرب بيتك ياسالم(يعيز على نفسه) وضع الانبطاح خذ (ينبطح.. صوت صافرة.. ينهض بصعوبة.. صوت صافرة..ينبطح مجدداً) صفّر يا خلاط الصفوف راه العرب قطعت.. جَوني.. جَوني.. والله ماني راجيهم(ينهض.. يركض) يا سالم.. يا سالم.. وازيها.. راني ماعد عرفت اللي يضرب أمغرب م اللي يضرب أمشرق.. وازيها يا ولد الحرام.. وازيها يا قليل الخير.. ناللي لقاق اللي جبتك م الصحرا.. لو كان سيبتك راك ميت.. وازيها ياخلاط الصفوف.. هالحبكه أنت اللي حبكتا.. وازيها إن كان تقدر (يركض في عدةاتجاهات) اضرب.. غادى.. اضرب غادى.. صفِّر يا سالم.. صفِّر خلِّي العرب تحقّ بعضها.. يا نعلاي.. راه والله ماعد عرفنا اللي يضرب أمشرِّق م اللي يضرب أمغرِّب.

(عودة إلى النقل التلفزيوني)

صوت المعلق (متحدثاً بإيقاع مفتعل): إنه حوار جميل هذا الذي نشاهده .. يدير هذا الحوار بجدارة حكمنا الدولي .. لعلمكم .. حكم الحكام .. حايز على .. جايزة آ.. جايزة آ (متابعاً بإيقاع متسارع مفتعل)..أفضل صفّار.. صفّار.. صفّار.. أفضل.. أفضل.. صفّار أفضل.. صفّار أفضل.. حاصل.. حاصل.. وحاصل.. الصافره.. علي الصافره.. الماسيه.. الصافره.. تصدقوا لمّا.. ولمّا يصفِّر.. ولمّا يصفِّر (متابعاًبإيقاع حقيقي) يوقِّف اللعب.

(تسمع هتافات غير واضحة الكلمات.. معلقا بإيقاع حقيقي يميل إلى الحماس) الجماهير تهتف وتحرض.. ها هو هتافها يتناهي إلى أسماعكم .

(عوده إلى الملعب)

عبدالحميد: (للاعبين) ياهوه .. يا جماعه.. يا.. صلوا ع النبي.. يا هوه.. وديه.. وديه.. والله ماراهي إلا وديه.. شورايش هالميز.. يا نعلاي..إهوه.. إهوه.. مافيكم ولا عاقله.. عطكم ضبع.. هوه يابوصلاعه.. تعال انت يارقم خمسه وثلاثين.. ماراك إلا انت هو الشيخ.. تعال.. انظر.. انبي انظ.. انبي انظ.. انظر برطعته.. إي كشـ.. ياهوه.. يااطناش.. يا اطناش.. يابوميه وعشره..ميه وعشره .. ميه وعشره .. يا نعلاي .. آه يا عشره.. ياعشره.. صلي ع النبي.. يا.. يا.. يا عشره.. عطك قشره.. اضرب غادي.. يا نعلاي (يقع.. ينهض) والله ما قبل حوتا إلا جت علي عمري.. دوة صاروخ.. يا ساتر.. يا نعلاي.. المنجي حاضر.. الله.. الله.. يانعلاى (يترنح محاولا تجنب إصابته بالكرة) لا والله هالمره الدواره في راسي.. العب غادي.. ماجابتني إلا قدره (يترنح مرة أخرى.. يسقط على وجهه) آه يانعلاي.. المنجي كيلى مازال حاضر.. يانعلاى نين تقادحن عيونى.. توا انحق في كل شي مره خضر ومره حمر.. يانعلاي ألعب غادي(يتلوى وهو متمدد علىالأرض) يا نعلاي.. دوسوني.. دوسوناي.. يانا المدوّس.. يانا المدوّس.. دوسوني.. نا أيش داير.. تناطحوا غادي.. نا لاني أمعا هاذول ولا هاذول.. لا اربحت من هاذول ولا هاذول(صوت صافرة.. ينهض بصعوبة) بيش تكريني يا سالم هالجماعه إن كان ما ردوا عليك (ماسحاً بيده على لحيته) هه.. جر في هذي موس.. إن كان ما ردوا عليك.. كي أتحقني قول تفي.. (صوت صافرة)الخبر اللى نحق فيه موخبر شي أسلام.. صفِّر ياخلاط الصفوف.. صفِّر ياموسخ (وهو يركضللاعبين) نفسوا.. نفسوا.. أنظر عرقهم.. يا ناري.. يا ناري.. يا أطناش.. يا أطناش.. يا سبعه.. إهوه.. يا لطيف.. يا أربعه.. يا أربعه خلهم عنك.. تعال جاي.. أنعنك ما تروح أنظر نهزامته (مخاطباً سالم عن قرب) نا دخيلتك يا أسلومه.. بلاش هالبصاره البايخه.. أرجى أرجى.. بهت في.. أنت كنك عيونك طايشات.. بهت في خلهم عنك.. صفّر نين يتنفسوا(صوت صافرة) ايوه راه لهم نهار يلعبوا.. انظر الجماعه اللى بره مقمعزين يرجوا في دورهم.. حتى هم لابسين فراعي و فوانيل.. خششم (صوت صافرة) أرجى أرجى.. يا نعلاي.. كشفه (يأخذ في الركضفي اتجاهات مختلفة) احسن شي نسلح ونبقى .. عريان زقط .. ازقط كيفم .. نقبى زقطي املعب كيفم .. زقطي (يشرع في خلعملابسه وهو مستمر في الركض وموزعاً ملابسه في أماكن مختلفة.. يبقى في ملابسه الداخلية).

(عودة إلى النقل التلفزيوني)

صوت المعلق (متابعاً بإيقاع هادئ مفتعل): طبعاً.. موش.. بتاتا.. وموش.. اطلاقاً.. وموش ممكن.. وممكن.. (متابعا بإيقاع حقيقي) بره.. خارج الملعب(متحدثاًبإيقاع مفتعل) بره.. في الخارج لما تقول لهم الـ.. الـ.. الأستاذ ازغام.. كل الحكام تخنقهم العبره وا.. ويشيلوا الصوت وا.. وا.. تركب فيهم رعاديه (متابعاً بإيقاع متسارع مفتعل) المدرجات.. البصاير.. الهوايك.. ماعندها لاخدمه.. لاقدمه و لاخدمه.. و لاقدمه.. إلا حكم الحكام.. حكم الحكام.. الكبير بالكل جدا.. بالكل بالكل.. جدا جدا.. الاستاذ ازغام.. ازغام.. ازغام.. كل البلاوي تحكى تتنافس.. تمدح وتغري.. وتحكى.. وتمدح تغري.. وتمدح.. وتمدح.. وتمجد.. ازغام.. ازغام.. ازغام الرايع.. العبقري.. العبقري.. الفلتة كل الخوازيق.. ازغام.. ازغام.. ازغام (بصوت ممطوط) وا.. من حوالي شهر(متحدثاً بإيقاع مفتعل)عرض عليه أن يحكم مباراة الكأس في كأس العالم.

 (عودة إلى الملعب)

(يركض عبدالحميد في اتجاه اليمين.. يتلاشى الإظلام الأيمن وتكشف الإضاءة عن المرمى الأيمن.. يحاول الدخول.. يلاقى ممانعة.. ويتلقى لكمات وركلات).

عبد الحميد (مخاطباً حارس المرمى): نادخيلتك.. يابوصاحب.. رميّه.. رميّه.. رميّه.. رامى عليك.. رميّه.. الرميّه ماتنعطش.. (يتمكن بصعوبة من دخول المرمى).. باهي.. باهي.. خليني عنك.. جوْك جوْك.. حيه عليك.. جونا.. جوك.. سكّرْ.. سكّرْ العطيب.. مالك و مالى .. اشقى بروحك.. سكّرْ الخارب .. ياصحابة درنه .. ياصحابة درنه .. ياسيدى …ياسيدى … يارقود …يارقود …يييه (صوت تصفيق عاصف مع صوت صافرة كإعلان عن تسجيل هدف في المرمى الأيمن مع سقوط عبد الحميد داخل الشبكة).

(عودة إلى النقل التلفزيوني)

صوت المعلق (متحدثاً بإيقاع مفتعل): إنه حوار رايع .. و يديره حكم رايع .. جاته.. الـ.. الـ.. الفيفا .. اتمسلق .. وا.. اتلصص .. وا.. اتـ.. اتمضغ.. جاته الفيفا اتمسلق و اتلصص و اتمضغ (متابعاً بإيقاع متسارع مفتعل) أيها الاخوه.. قاشطه محرمتّا .. الفيفا .. الفيفا قاشطه محرمتّا .. فراشيّه .. و دايره فراشيّه .. و دايره فراشيّه .. وقالت ايش رأيك .. رأيك ايش .. ايش رايك .. رايك ايش .. و رايك ايش .. و رايك ايش (متابعاً بإيقاع هادئ مفتعل) و ايش رأيك .. نخلوا مدة الشوط .. الشوط .. مدة الشوط .. خمسه و أربعين .. دقيقه .. دقيقه .. ونص .. ونص دقيقة(يتقهقر عبدالحميد بحركة ارتدادية سريعة ولا يشترط أن يجاريه الحكم في ذلك … يرتد بهذه الحركة إلى النقطة التي رمى بها آخر قطعة من ملابسه ويعود بعد ذلك بحركة بطيئة حتى لحظة تسجيل الهدف ويكون ذلك متزامناً مع متابعة المعلق حتى إعلانه عن تسجيل الهدف بطريقته..).

(متابعاً بإيقاع متسارع مفتعل) حلف بالطلاق .. زق طلاقه .. طلاقه زقه .. وطلاقه زقه .. وطلاقه زقه .. وزقه .. ماتصير .. و ماتصير .. وطردها .. نسفت جردها .. جردها .. و جردها .. و ضاقت في وجهها .. و وجهها .. جردها .. وجردها .. ومحرمتا .. وباتت ليلتا بلا عشا و لمباكر.. و لمباكر.. و لمباكر..بكرت على حكم الحكام .. و حكم الحكام .. وحكم الحكام .. الكبير بالكل جداً .. جدا جدا .. بالكل بالكل .. بالكل بالكل .. ابكرت حفيانه حتي السباط ماي لابسته .. ولابسته .. وقعدت تبكي وتدخل عليه وتكب علي راسه وكرعيه .. و كرعيه ..و كرعيه .. و راسه .. و كرعيه .. و كرعيه .. نين .. نين … سمحـ.. سامحـ.. سمحـ(يصرخ معلناً عن الهدف) سامحا.. سامحّا سامحّا سامحّا .. ياسلام ياسالم .. سامحا .. ياسلام ياازغام .. ماقبل حوته سامحا … والمسامح كريم .. والمسامح كريــــم .. والمسامح كريــم .. المسامحه صعبه لكن سامحا .. سامحا سامحا .. وووو … لوريتوا دموع الاخوه أيها الفيفا .. لوريتوا دموع الاخوه أيها الفيفا .. سامحا .. سامحا .. لوريتوا دموع الفيفا.

(عودة إلى الملعب)

عبدالحميد: ( كمن يتلقي ركلات ولكمات يحاول اتقاءها.. يخرج بصعوبة من المرمي..يسقط ويقف عدة مرات) خلاص اسكروني .. أشكل .. اشكل .. اموكَّب .. وراني أشكل (بحدة) لا لا.. إلا عميل .. ما تقولش علي عميل .. نا أشكل صح .. لكن عميل لا .. نحنا عيت عطيه العماله ماي لنا .. اسمع عيت عطيه .. اسمع .. لا.. إلا عيت عطيه (يبدو علية التألم من الركل) آه إلا عيت عطيه .. لا في هذي صدقت نا لقان الحكم انه موسخ .. نا بروحي كبدي دم ع الحكم اللي دار في هاالبصر .. نالقانّه يستاهل تسويطه (كأنه يتلقى اللكمات والركلات مجدداً)موش مني .. موش مني الهدف .. الكوره خشت علي نا جوه .. نا ما لهيتش .. علي الطلاق ما لهيته .. بالعكس .. قلت له جوْك .. جوْك .. تما يقول .. اطلع .. اطلع .. ما تقول إلا شبكة بوه .. لا عدّ قولة عيب ولا عدّ الرميه .. قلت له رميه تما يقول اطلع .. اطلع .. نحنا في ها لحديث ومثله .. حجه تجبد حجه .. كلمه تجر كلمه .. خشت علينا الكوره .. انعنها ماي ساعتك .. لهيتوني .. اللعب كيلي وقف .. فرصه .. نطلع(شارعا في الركض .. يتجاوز خط التماس .. متحدثاً إلىالجمهور عن سالم) كشفه.. انظروا وهو أمحسر أترمه.. كشفه لك وجه تقول ضانيه اللافي.. نا ما أربحت من وجهك يا بال… كشفه حتى السروال مو لابسه.

(عودة إلى النقل التلفزيوني )

صوت المعلق (متحدثاً بإيقاع حقيقي): أيها الأخوة تشاهدون الآن الحكم الكبير بالكل جدا الحكم الذي يدير هذا الحوار الفريد .. إنه محاور على مستوى نادر .. حكم الحكام .. افضل صفار (متابعاً بإيقاع متسارع مفتعل) حكم الحكام .. ازغام .. ازغام .. سالم ازغام .. شوفوا ازغام .. وشوفوا .. ازغام .. يعدل في الفرعه .. الفرعه .. يعدل الفرعه .. ويعدل الفرعه .. الفرعه امتاعه .. و امتاعه .. الفرعه و امتاعه .. وشوفوا.. و امتاعه.

(متابعاً بإيقاع هادئ مفتعل) مافيش حكم آخر.. يقدر يلبس الفرعه.. بهاالطريقه
(متابعاً بإيقاع متسارع مفتعل) فرعه ما تنصل .. ما تنصل .. دماثه .. فرعه فيها دماثه .. فرعه فيها دماثه .. وفرعه فيها دماثه (بصوت ممطوط) ولذلك.. ولذلك(هتافات غير واضحة الكلمات.. متحدثاً بإيقاع مفتعل) نحنا اللي علمنا الناس الـ.. الدماثه .. وا.. ولبس الفراعي (متابعاً بإيقاع متسارع مفتعل)لبس الفراعي .. و لبس الفراعي .. ولبس الفراعي الدماثة .. حكم الحكام .. الكبير بالكل .. جدا بالكل جدا .. له كلمته في المحافل الدوليه .. الدوليه .. و الدوليه .. المحافل .. المحافل .. ما يقدروا في الدوليه .. في المحافل .. ما يقدروا .. يحركوا حيطه .. حيطه .. عفوا .. عفوا .. كوره .. كوره من مكانها (بصوت ممطوط صارخمتحسر) نين يشاوروه .. نين يشاوروه .. كلاب .. انعنهم ما هم كلابك .. نين يشاوروه(ويسمع هتاف غير واضح الكلمات).

(عودة إلى الملعب )

عبد الحميد: (واقفاً خارج الملعب.. متحدثاً عن سالم) موش قادر يلبس سروال كي سروالي هذا(يتحسس فخذه .. يفاجأ بانه لا يرتدى سروالا)حيها .. حيه .. حيها حيه .. لا لا لا .. نا ايمتى سلحت .. يانعلاي .. ايش يبي يوصلني لسروالى .. و هاذاك سروالى .. محلاك سروال .. لكن ايش يبي يوصلني له .. ياعوينه اللي لابس سروال .. لكن ايش يبي يوصلني له .. ياعوينه اللي لابس سروال .. فيش شي حاجه كيف الستره .. لالالا.

( يسحب الفانيله الداخلية ولكن يجدها قصيرة .. يحاول إنزال الشورت ولكن ذلكيكشف جزءاً آخر)هذي سترة العنز بذيلها (يحاول دخول الملعب .. يجد صعوبةبسبب اللاعبين والكرة) صفِّر ياسالم نين نخش ..صفر نين انخش نبي سروالي ياسالم .. ياسالم نبي سروالي .. سروالي بس (صوت صافرة) ايوه (يدخل الملعبيقترب من السروال .. صوت صافرة .. راكضاً مبتعداً عن السروال) .. العب غادي يا بلا (يقترب من مكان السروال .. ويبتعد) .. ياسالم نادخيلتك صفِّر نين نلبس سروالي .. صفِّر نين انلم روحي .. نين ناخذ سروالي (تبدأ الحجارة في التساقط من المتفرجين بالمدرجات .. أي من صالة المتفرجين .. يحاول عبد الحميدوهو يركض تجنب اللاعبين والكرة والحجارة) .. هذا أيسمه .. لالالا.. طاح فيها الحيط .. لالالا.. طاح فيها الحيط .. الحيط عمَى .. الحيط عمَى .. الحيط عمَى .. العنف عمى .. حيها حيه قبل خايف م اللي جوا .. توا خايف م اللي جوا واللي برّه.

(عودة إلى النقل التلفزيوني)

 صوت المعلق (محاكياً خطيب الجمعة): أحباب رسول الله.. هذه القذائف التي تتساقط علينا.. إما إنها مؤامرة أو أن الآخرين قد أساءوا فهمنا .. يتهمون الإسلام بالإرهاب ونسوا أن الإسلام دين التسامح والمودة والمحبة .. الإسلام يحترم الآخر وثقافة الآخر وديانة الآخر وحريته وعقيدته ويدعو إلى حسن التعامل مع الآخر .. أخوة الإيمان .. أحباب رسول الله .. إننا لا ندعوا ولم ندعوا في يوم من الأيام إلى رفض الآخر أو إلغائه أو تكفيره أو سحقه أو حرقه .. أبداً .. إن ذلك يا أخوة الإيمان ليس من الإسلام في شيء .. لا أقصد بالشيء هنا الشواء كما قد يتبادر إلى الأذهان المريضة .. أخوة الإيمان .. أللهم حوالينا لا علينا .. أللهم حوالينا لا علينا.

(عودة إلى الملعب)

عبد الحميد (مواصلاً الركض): يا سالم .. راني تميت خايف من جوه ومن بره .. يا سالم .. يا سالم (يصيبه حجر) يانعلاي .. هذي قزة بحر .. يا نعلاي .. صفر يا سالم .. وقف اللعب (صوت صافرة.. مخاطباً سالم عن قرب) سالم بهت في .. هالمره طاح فيها الحيط .. حيط يا سالم حيط .. أصحى علي راسك يا سالم .. اسمعني .. دير حل .. را الخبر توا جد .. را بدري مجموعه م اللعابه قالوا والله انسوطوه .. عيت عطيه عمرهم ما كانوا بصاصه إلا هالمره .. ياني انبص .. هه.. لم روحك .. راهم ناويين لك علي طبخه .. لا تعبا عليّش .. عيت عطيه مشهورين بالفرسنه .. لكن ايجيرك الله م الفرسنه أللي في عقابها نا دخيلتك(صوت صافرة..يركض كعادته) نبي سروالي بس.. صفر يا موسخ.. صفر يا موسخ (يتمكن منالتقاط سرواله .. يواصل الركض) صفر يا خلاّط الصفوف نين نلبس سروالي (لايتمكن من لبس السروال برغم المحاولات المتعددة.. يربطه حول خصره.. يواصلالركض) يا سالم طاح فيها الحيط .. يا سالم وقف هالقوم إن كان تقدر .. نين نلبس سروالي .. وقف هالربوليه .. كله منك .. انعنك لاقيها .. من يوماً صفر في وسطهم وهم تقول حاتره فيهم أدعوه.

(عودة إلى النقل التلفزيوني)

صوت المعلق (متحدثاً بإيقاع حقيقي.. معلقاً على تساقط الحجارة وتكون الخلفيةهتافات غير واضحة): أيها الأخوه هاهي الجماهير ترش الملعب بالورود والرياحين والنرجس .. إنه حوار حميم .. حوار نادر مع مدير هذا الحوار .. اتحقوا في الورد وهو يتنطَّر .. الجماهير أيها الأخوة تقذف بقطع الحلوى أيضاً .. الحلوى المعروفه .. حلوى شاكير .. اتحقوا في الورود والحلوى نازله ع الملعب كيف المطر .. شوفوا الحلوى .. هذي حلوى شاكير .. قطع كبيرة من حلوى شاكير (متابعاُ بإيقاع متسارع مفتعل)شاكير .. شاكير .. شاكير .. حكم الحكام الكبير بالكل .. بالكل بالكل .. بالكل بالكل (ممتدحاً التسديدة)حلوه .. حلوه .. حلوه .. حلوى شاكير

(عودة إلى الملعب)

عبد الحميد: صفِّر يا سالم.. ما فيش ولد عجوز ايدير له حد؟ .. أحسن شي أنصفر (يأخذفي الصفير لفترة) ما فيش فايده .. هه.. ردوا علي بعضهم .. ردوا علي بعضهم .. جت بينهم .. تخلطت .. علي اللمين ولد حرام .. خلطها ومازال يشرخ بينهم مو متحشمش .. ما فيش أي حل؟ ما فيش ولد عجوز إيكسر هالحكم؟ (كما لو أن حجراًأصابه) آي.. هذي امنين؟ هذا لازم أندير له حد .. ليش ما انكون نا هو ولد العجوز؟ هذا لازم نمسكه ونتله طريحه .. لالالا.. خلاص هذي وسخت .. تمت مهزله (يركض في عدة اتجاهات مطارداً سالم) أرجى يا موسخ توا أنوريك .. أرجاني ان كنت راجل .. أرجى يا ذلال (كما لو أن أحد اللاعبين يعترضه) خطاني يا بالشدوق خطاني .. نا عميل؟ .. عميل للفريق لاخر؟ نا.. نا اسببت في الهدف؟ علي اللمين خشيت الملعب ما ني مدزوز من حد و لاني عميل لحد .. والله قهرتني قابيتكم اخسرتوا .. كيف؟ .. تبي تعطابها علي خشمي؟ ان كنت راجل .. ان كنت ولد عجوز سوط الحكم .. سوطوا الحكم ان كنتوا رجاله .. ما تقدروا غير علي راقد الريح اللي كيفي .. أمشي يامهزوم (راكضاً كأنه يفر من اللاعب الذي يخاطبه) أمشي يا امغيلبة الرجاله .. نا ادوارتي في سالم (يركض فاراً من اللاعبومطارداً سالم) يا سالم أرجاني.. أرجاني يا معفن (كما لو أن حجراً أصابه يقعأرضاً متأوهاً) آآآه.. (يبقى لفترة منبطحاً بلا حراك .. يتململ .. يحاول الجلوس .. يستوي جالساً بصعوبة .. يأخذ في وضع حذائه على رأسه .. لا يقوى على الاستمرار في الجلوس .. ينبطح مجددا ً.. لفترة .. يستوي جالساً .. يحدق في جميع الاتجاهات).

(عودة إلى النقل التلفزيوني)

صوت المعلق (متحدثاً بإيقاع حقيقي): أيها الأخوة.. أيها الأخوة.. الجماهير لا تكتفي بالورود والحلوى للتعبير عن حبها للحكم الكبير بالكل جدا .. إنها تنزل إلى الملعب .. يا له من حوار جماهيري و يا له من حكم أدار هذا الحوار إدارة منقطعة النظير

(عودة إلى الملعب)

(يهرول الحكم وعلى وجهه ما يوحي بالخوف.. ويهرول خلفه عبد الحميد .. يدخلان المرمى .. يسقط عليهما .. يُخرج الحكم يده من خلال فتحات الشبكة ويومئ إيماءة الوعيد .. بينما يُخرج عبد الحميد يديه اتقاءً للخطر).

(عودة إلى النقل التلفزيوني)

صوت المعلق: (متحدثا بإيقاع حقيقي، أي بدون افتعال كما لو كان معلقاً حقيقياً) أيها الأخوة .. بدأت المباراة .. نشاهد الآن .. الحكم الدولي .. الكبير .. الكبير بالكل جداً .. حكم الحكام .. الأستاذ سالم ازغام .. يدير هذا الحوار الحكم الدولي ……..

ستار

___________________________________________

 قدمتها فرقة المسرح الوطني بالبيضاء بتاريخ 12/5/2005 كباكورة أعمالها .. و لم تستغل في العرض كل إمكانيات النص

مقالات ذات علاقة

رجل بلا رأس

سعيد العريبي

مسرحية تتويج ملك – 1

حسن أبوقباعة

من مسرح الطفل.. الطفل والحمامة

يوسف الشريف

اترك تعليق