من أعمال التشكيلي علي حورية.
شعر

إلى من يهمه الأمر

من أعمال التشكيلي علي حورية.
من أعمال التشكيلي علي حورية.

يَزِلّ اللسانُ بِمَا تُسِرُّ فَيَفْضَحُ
ويَبدو سوادُ القلبِ حين تُصرِّحُ

أيا صاحِباً أعطيتُهُ العُمرَ بهجةً
فأهدَى ليَ الطعناتِ وهو يُلوِّحُ

أتحسِبُ أنّ العينَ عنكَ عَمِيّةٌ 
فتسرَحُ في سوء الظنونِ و تَمْرَحُ ؟

ولكنّ نفساً تبتغي النجم مَقصِداً
تَغضُّ عن الزّلّاتِ طرفاً وتصفَحُ

أسيرُ ، وفي العلياءِ هامي و هِمّتِي
فما هَمّني تَعْوي كلابٌ و تنبَحُ

فإنْ كانَ حِقداً فالمحبّةُ ديدَني
و كُلّ إناءٍ بالذي فيهِ يَنْضَحُ

مقالات ذات علاقة

كانت هنا أمنية وحيدة

أسامة بلقاسم

الْمُطَارَدُون

المشرف العام

لا صوت يعلو على أصوات الغربان ..

منيرة نصيب

اترك تعليق