من أعمال الكيلاني عون
شعر

إلى الحرب

من أعمال الكيلاني عون

 

الفتيات الصغيرات

يملأن الفراغ

بحكايات قديمة

عن آباء ذهبوا إلى الحرب

وأمهات يصنعن الفرح.

الفتاة الصغيرة

برفقة الدمية الوحيدة

تتأمل بكاء الضيوف

على آباء ذهبوا إلى الحرب.

مقالات ذات علاقة

عندَ عطسَةِ النّدى

جمعة الفاخري

ابنة البحر

المشرف العام

رغم الأسى مُتَبَسّما

محمد المزوغي

اترك تعليق