متابعات

احتفالية العيد فرحة

الطيوب

إحتفالية العيد فرحة

نظم مكتب شؤون الفتاة بالوكالة المغاربية لمناشط الشباب والمؤسسة الدولية لتنمية الإنسان وفاعليته بالتعاون مع مركز ( M.A.Y.A)للتدريب والإستشارات وصالون هدى العبيدي الثقافي إحتفالية فنية تحت شعار (العيد فرحة) بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك مساء يوم الخميس الموافق 20 مايو 2021م على مسرح مدرسة الربيع بمدينة طرابلس وذلك وسط حضور لافت من الإعلاميين والفنانين والمبدعين وممثلين عن سفارة فلسطين في ليبيا، وتخلل برنامج الإحتفالية العديد من الفقرات والأنشطة المختلفة، وقد أستهل الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم تلاه النشيد الوطني ثم طُلب من الحضور الوقوف دقيقة صمت على ضحايا العدوان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية.

وأفتتحت الإعلامية “فاطمة سالم عبدو” فاعليات الإحتفالية بتقديم الشكر والترحيب بالحضور تلتها كلمة للدكتورة “هدى العبيدي” مديرة مكتب الفتاة المغاربية وعميدة مدرسة اللغات بأكاديمية الدراسات العليا رحّبت فيها بدورها بالحضور وهنّأتهم بعيد الفطر المبارك وأعربت عن مدى حزنها لما يمر به الفلسطينيون هذه الأيام من انتهاك ومصادرة لحقوقهم التاريخية وأشارت في المقابل للإمتيازات والمكانة الخاصة التي يحظى بها المواطن الفلسطيني في ليبيا، ثم عرّجت على تاريخ نشأت الوكالة المغاربية بكونها جسم انبثق عن الأمانة العامة لإتحاد المغرب العربي منذ عام 1994م وذكرت في ذات الصدد اختيار ليبيا لتكون مقرًا دائمًا للوكالة ليتأسس من رحمها عام 2020م مركز( M.A.Y.A) للإستشارات والتدريب، كما أكدت على جدية المركز على فتح أبوابه لكل الفئات الشابة والطموحة للتدريب وللتطوير بما يتوافق مع معطيات العصر والتقنية الحديثة لخلق بيئة تنموية مستدامة في جميع المجالات الحيوية، وختمت كلمتها بالقاء قصيدة بعنوان (الدموع المحال) خصتها لمدينة القدس حيث عبرت فيها بكلمات فاضت بالمعنى وأزهرت بالأمل بمزيج من الوجع والفخر.

أعقب ذلك عرض تقرير مرئي على الشاشة رصد وقفة احتجاجية نظمها المركز لمساندة القضية الفلسطينية، ثم ألقت السيدة “صفاء السيد أحمد” كلمة المركز وقد تناولت فيها محطات في مسيرة نجاح المركز وأهدافه منذ بدايات تأسيسه الأولى وفي سياق متصل أرجعت الفضل لنجاح واستمرار المركز للدور الذي لعبته الدكتورة “هدى العبيدي” ومساهتها الدؤوبة في الرفع من مستوى المركز وأنشطته بخطط واعدة تستهدف صقل مواهب وقدرات الشباب، تلتها كلمة للإعلامية “هاجر الطيار” مديرة منتدى صالون هدى العبيدي الثقافي التي أعطت للحضور نبذة مقتضبة عن صالون هدى العبيدي الثقافي مضيفة عن ما تمتاز به الدكتورة “هدى العبيدي” من مقومات أكاديمية وأدبية الأمر الذي خوّلها ليكون الصالون باسمها، وأشارت للأنشطة التي احتضنها الصالون خلال الفترة الماضية وأثنت على التغطيات الإعلامية المختلفة التي واكبت تلكم المناشط، وتلى ذلك بث عرض مرئي يوثق أماسي الصالون الثقافية .

الدكتورة “هدى العبيدي”

في الفقرة الأولى قدم تلاميذ من مدرسة روح العطاء الإبتدائية لذوي الإحتياجات الخاصة لوحة فنية على الركح بعنوان (التعاون) جسّدوا من خلالها روح التعاون الواجبة ومعاني الإخاء بين الإخوة وأبناء الوطن الواحد أعقبها تقديم لأغنية (طرابلس أم السرايا).

في سياق متصل ألقى “رشاد بشر” مراقب التعليم ببلدية سوق الجمعة كلمة شكر وتقدير بالمناسبة وشدد على تضامنه مع محنة الشعب الفلسطيني، ثم شارك أعضاء من منظمة آمالنا للإعلام والتنمية بباقة مختارة من قصائد كبار الشعراء العرب اللذين دبّجوا فلسطين في أفئدة متونهم الشعرية، كذلك ألقى “أشرف كامل” مدير المركز الثقافي الفلسطيني كلمة شكر وتقدير وأعرب عن أن قضية فلسطين قضية مبدأ والمبادئ لا تتجزأ مشيرًا في آن الوقت لأهمية دعم الشعب الليبي للفلسطينيين على مر التاريخ.


كذلك شاركت فرقة باب البحر الموسيقية بمقطوعة عنوانها (ذكريات) بقيادة المايسترو “أحمد الحافي” وكان للمطرب الشاب “رمزي صوان” مشاركة خاصة صحبة الفرقة قدم فيها مجموعة متنوعة من الأغاني التراثية الليبية والعربية .

الإعلامية “هاجر الطيار”

وحرص المركز في ختام الإحتفالية على منح شهادات تقدير ودروع تكريم لنخبة من الشخصيات والجهات الفاعلة في المشهد الإعلامي والفني والثقافي الليبي، نذكر من أبرزهم، المطرب رمزي صوان والفنان فرج الشريف والشيخ الملحن عبد الباسط البغدادي والموسيقي ناصر المزداوي والشاعر محمد أبو القاسم قرضاب وفرقتيّ باب البحر وأنغامي للحفاظ على التراث الموسيقيتين وغيرهم.

مقالات ذات علاقة

ايها الصارخُ بين نوافير الخَلْق

المشرف العام

مهرجان أوجلة الثقافي يعود إلى النور

المشرف العام

رحلة البحث عن «روح» ليبيا بين الكتب

المشرف العام

اترك تعليق