شعر

أيـها القـلق

من أعمال التشكيلية خلود الزوي
من أعمال التشكيلية خلود الزوي


أيها القلق
لنتفق
أنت لا تترك لي فسحة …
تقضم عقلي بوساوسك…
 
ما رأيك في عقد صلح؟…
 
أتركني بضعة أيام …
أجفف منابع الخوف
أزرع شوارع الخيال
بما أشتهي
أكنس غبار المعارك
انفض الموت
العالق في جبّة المدينة…
 
لعل وقتا يجيء
فنتصاحب
نذهب في جولة
تشتري لي
(بيتسا)
أو
في (طريق الشط)
تطلب لي
(طاسة شاهي باللوز)
 
أزرق البحر
مازال يناوشني
مازالت تلك البنت
تظن أنها ستتلون بالأزرق كلما سبحت …
اغمض عينيّ
أرى (الغزالة)
 
الماء يتسلق جسد المنحوتة
تزغرد نجمة المساء
يطلّ القمر
(سيدي الشعاب)
يفوح بخوره
القهوة
نسيتْ لونها
وأنت
صحبة البنت
(تقلق)
أوه .. انظر
مرهق هذا القلق …
لا بأس
تلك الضحكة
لا تشمت
هي فقط
تُخبرك
أنيِّ أحتاج
(راحة البال)
فأنت
تفزع نومي
وتصحو
لتقرع طبولك
الجوفاء
….
أما آن لهذه القصيدة
أن تضع نقطة
وينتهي السطر
…..
 

مقالات ذات علاقة

مصادفة

السنوسي حبيب

حين لا تصلُ

محمد المزوغي

ليبيا سفينة تائهة

سميرة البوزيدي

اترك تعليق