الجالية الإيطالية في ليبيا
المقالة

أوهام استيطانية … !!!

الجالية الإيطالية في ليبيا
الجالية الإيطالية في ليبيا

تستوقفني هذه الصورة كثيرا ….
جحافل المستعمرين الايطاليين .. قادمين إلى بلد اعتقدوا أنهم مالكيه إلى الابد … وكان كل ما حولهم يعزز من ذلك الشعور … فأصحاب الأرض الأصليين يمرون بذل وهوان وفقر وتشرذم لا يملكون معه من امرهم شيئا وقد تخلى عنهم العالم بأسره .. بينما إيطاليا الفاشية تعيش ازهى عصورها كقوة أوروبية كبيرة…. بدا الأمر وكأنه صفقة للقرن…
احس القادمون أن الحلم الذي “راودهم لسنين” قد أصبح اخيرا حقيقة لا تقبل الزوال … هاهم يغادرون الفقر ويودعون الشقاء في “جنوب ايطاليا” ليصلوا الى بر ليبيا اسيادا على مزارع سيمتلكونها .. وثروات سيغنمونها .. تحميهم قوات مدججة بالسلاح قادرة على إرهاب كل ما يفكر في اعتراض طريقهم أو تحدي مصيرهم.
هكذا فكر المهاجرون الإيطاليون الذي اتوا ضمن المشروع الاستيطاني الكبير الذي خططت له الفاشية وعهدت بتنفيذه الى الماريشال بابلو والذي كان يرمز في احد أهدافه الى صون كرامة الايطاليين من المعاناة المذلة التي كانوا يتلقونها في أمريكا عندما كان يدفعهم فقرهم الى الهجرة اليها. وكان بابلو قد شاهد بأم عينيه اثناء زيارته الى أمريكا كيف كانت سلطات الهجرة الأمريكية تعامل الايطاليين البؤساء الوافدين اليها بحثا عن لقمة عيش وهربا من فقر مدقع.
لكنهم واهمون كانوا … ككل الذين أمنوا بالقوة وداسوا على الحق .. اعتقدوا ببقائهم للأبد على هذه الأرض … ولم تمضى سوى سنين قليلة حتى زالت تلك الاوهام .. وزالوا هم أيضا… وعادوا من حيث اتوا ليعيشوا ضنك العيش .. وحلم الهجرة من جديد. .. وكما تبددت أوهامهم .. ستتبدد أوهام كل المغتصبين .. حتى وان عاشوا في ظل قوة كبرى … ووسط ضعف وفقر وانشقاق السكان الأصليين.

مقالات ذات علاقة

بن سعود ولغز مفاتيح الذهب في بنغازي

أحلام المهدي

عام «الولايا» (قصة مدينة)

عزة المقهور

شنه !

محمد عقيلة العمامي

اترك تعليق