من أعمال التشكيلي الليبي صلاح بالحاج
قصة

أول

عبد الله الجويفي

 

اجتمعت الحيوانات في الغابة مبتهجة بعد أن تخلصت من ذلك الأسد الشرير الذي كان يسومهم الخسف ويسقيهم الذل ،فيفترس ضعفيهم وصغيرهم ويستولي على طعام قويهم وتعزيزهم .

فقال الحمار مفاخراً أنا أول من نهق بعد مقتل الأسد ،وقال الكلب لكنني كنت أول من نبح بعد مقتل الأسد وقال القرد أنا أول من علم مقتل الأسد ، فسمعت الذبابة كل ذلك الكلام فصاحت أنا أول من لمس الأسد بعد مقتله ، فصاح الأرنب لكن من قتل الأسد ؟فصاح الجميع قتله الأسد فقال الضبع وما حصل للأسد؟ فصاح الجميع أنه ميت بجانب الأسد ففرح الضبع فرحاً عظيماً وسألهم أين هو الأسد ؟ !!! .

مقالات ذات علاقة

غياب مبروكة

عبدالرحمن جماعة

قصص قصيرة جدا

خالد السحاتي

رنين مغناطيسي…

هدى القرقني

اترك تعليق