محكية

أنا والليل خوت

إن طل القمر نحيوا

وإن طلعت الشمس إنْموت

سنين والليل ساكني

كما يونس ف بطن الحوت

أنا والليل مولودين

من رحم الشفق والعتمة

رضعنا الريح من صدر الحياة

وفطمتنا على النسمة

ركضنا ورا همس الغروب

سمعنا ترانيم الحرف للكلمة

ودندنا بلحن شفاف

ورقّصنا القمر

وغنينا مع الأصداف

في لمة سمر

توحدنا مع النغمة

أنا والليل ريشة و وتر

من دوننا لا دندنة.. لا صوت

أنا والليل خوت..

أنا والليل كنا أطفال أصغار

نخربش ع البحر ف أحلامنا

ونقولها للرمل

وفي قلوبنا في أمل

ما يبان هللي ف بالنا مكبوت

وفي غفلة بهرني نور

سطع في عيون لماعة

وفي لحظة حزمت أمري

خذيت خطاي في غمري

ركبت النور وشعاعه

لقتني الشمس.. حضنتني

وشالتني ف فضاء مسحور

وخذاني الوقت من ليلي

ونحساب الوقت ساعة

وجرحني حنان النار

أتاري الشمس خداعة

رجعت بشوق

ْبحث عن دفاء ليلي

نبي ندفن اسى جروحي

لقيت الليل

ما زال طفل صغير

وأنا يللي كبرت بروحي

8-12-2001

مقالات ذات علاقة

المرايا

سالم العالم

نقطة ضعف

بدرية الأشهب

في كُلْ يوم

سالم العالم

اترك تعليق