شعر

أنا لستُ نصفاً لكي تكملوني

من أعمال التشكيلي.. معتوق البوراوي
من أعمال التشكيلي.. معتوق البوراوي


أنا لستُ نصفاً ليكملني الآخرون
ولستُ فراتاً على الأرض يحتاج خارطةً كي يكون
لوحدي أمارس حزني
وأحمل همَّ القرون
لوحدي أحرر صوتي
فما حاجتي للسكون؟
ولستُ بحاجة دمعٍ جديدٍ
ولستُ بحاجة مَن يمسح الدمع قربي
دعوني ولا تُكْمِلُوني بكم
أنا في التكامل زيتونةٌ زيتُها من ضياءٍ قديم
وتحتي السديمُ تراباً أمدُّ جذوريَ فيه بكل ارتياحٍ
فلستُ بحاجة من يرشدون الجذور إلى مائهم
أنا الماء والعطش المستحيل
حياةٌ وموتٌ أنا
سُباتٌ وبعثٌ أنا
غزالٌ يصاحبُ ليثاً بقلبي
وقلبي دُنا
.
أنا لستُ نصفاً لكي يكمِلوني
ولستُ بواراً لكي يزرعوني
ولست طريقاً لكي يسلكوني
أنا موطنٌ فيه شعبٌ وجيشٌ ونخلٌ وبحرٌ وعطرٌ وشِعرٌ وحبٌ وكرهٌ وضوءٌ وظلٌّ وحَدٌّ ومدٌّ وسدٌّ وضدٌّ وعكسٌ وشرقٌ وغربٌ فلا تُقلقوني
أنا دولة من أسى
فلا تُفرحوني
أنا حرفُ نونٍ قديمٍ على كوكبٍ من نحاس
فلا تقرؤوني
أنا لستُ نصفاً لكي تُكملوني
أنا قلقٌ سرمديٌّ
دعوني
أمارس حقي من الحزن .. فلتتركوني.

7/11/2019

مقالات ذات علاقة

لا بأس من موتٍ آخر

محمد زيدان

زهرة الأقحوان 

المشرف العام

قبل أن أنسى !

منيرة نصيب

اترك تعليق